وزير بريطاني: إيران أمامها “فرصة” للعودة إلى المجتمع الدولي

كشف وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أن بلاده تتواصل مباشرة مع الحوثيين وتحثّهم على الانخراط في العملية السياسية ونبذ العنف والصراع، كما اعتبر أن إيران أمام “فرصة”.

وقال جيمس كليفرلي، في تصريحات لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية نشرتها اليوم الأحد، إن أمام إيران “فرصة” لعودة الانخراط في المجتمع الدولي، شريطة امتثالها لبنود الاتفاق النووي. كما اعتبر احتجاز طهران لمواطنين بريطانيين مزدوجي الجنسية “تعسفياً” وغير مشروع.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأوضح أنه عقد محادثات مع ممثلين عن الحوثيين، شدّد خلالها على ثلاث قضايا رئيسية، تتعلق بالحل السياسي ورفض العنف، وناقلة صافر، والإفراج عن بريطاني محتجز في اليمن.

ورحب الوزير البريطاني برفع الإدارة الأمريكية الجديدة تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية لأسباب إنسانية، وقال :”كنا قلقين عندما صنفت الإدارة الأمريكية السابقة الحوثيين منظمة إرهابية … يسعدني أنه تم رفع التصنيف لأسباب إنسانية. لكننا ما زلنا نعارض بشدة أعمال الحوثيين العدوانية، فقد رأينا هجمات على مطار عدن، وهجمات تستهدف السعودية”.

وعلى صعيد مستقبل العلاقات التجارية والاقتصادية بين بريطانيا ودول الخليج بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، قال الوزير إن هناك اهتماماً واسعاً من جانب القطاعين الخاص والعام بالإصلاحات الهادفة إلى تنويع اقتصادات الخليج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى