وزير خارجية بايدن: ملتزمون بأمن إسرائيل

السياسي –

قال مرشح الرئيس الأمريكي المنتخب “جو بايدن”، لمنصب وزير الخارجية، “أنتوني بلينكن”، إن “بايدن” يؤمن بأن الحل الأفضل للقضية الفلسطينية وربما الوحيد هو “حل الدولتين”، مشيرا إلى أن بلاده ستشرك دول الخليج في مفاوضات إيران.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأضاف في كلمته أمام الكونجرس الأمريكي: “اتفاق إبراهيم يدعم أمن إسرائيل والاستقرار في المنطقة، وإنني أدعم اتفاق إبراهيم للتطبيع بين إسرائيل ودول عربية”.

وأكد “بلينكن”، أن إدارة الرئيس الجديد ستعمل على البناء على اتفاقات السلام بين إسرائيل والدول العربية مؤخرًا.

وأعرب “بلينكن” عن سعادته بما حققته إدارة “ترامب” بشأن الاتفاقات الإبراهيمية قائلا: “ينبغي أن أصفق لما حققته إدارة ترامب بشأن الاتفاقات الإبراهيمية، وجعلت إسرائيل أكثر أمنا والمنطقة أكثر أمنا”.

إشراك الخليج في الاتفاق النووي

وفي سياق آخر، قال “بلينكن”، إن إيران ستكون أخطر في حال حصلت على سلاح نووي أو أصبحت على أعتاب الحصول عليه.

وأكد أن الاتفاق النووي كان ناجحا في وضع قيود على برنامجها النووي على المدى القصير، مشيرا إلى أنه في حال عادت إيران للالتزام بالاتفاق النووي فسنعود نحن أيضا، ولكننا سنستخدم ذلك لاتفاق أطول وأكثر شمولا.

وأضاف: “إن بايدن ملتزم بألا تتحول إيران إلى دولة نووية”، مؤكدًا أن الاتفاق النووي كان ناجحا في وضع قيود على برنامجها النووي على المدى القصير.

وأعلن “بلينكن” عن مشاركة دول الخليج العربي وإسرائيل في أي مفاوضات نووية بشأن إيران خلال الفترة المقبلة.

وتابع أن الولايات المتحدة ستعمل على عقد اتفاق أكثر تشددا مع إيران.

وفيما يخص الصين، صرح بأن “ترامب كان محقا في اتخاذ موقف متشدد ضد الصين، وساهم في مساعدة سياستنا الخارجية”.

وحول ليبيا، قال: “القذافي أراد إبادة الناس في بنغازي كالفئران، ولهذا تدخلنا، القذافي حرص على عدم وجود دولة وإدارة في بلاده”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى