وضعية شركة الخطوط التونسية صعبة للغاية

السياسي – أقر وزير النقل بالنيابة في تونس فاضل كري، بصعوبات كبيرة تعاني منها شركة الخطوط التونسية، الناقلة الوطنية، ما أثر سلبا على خدماتها.
وقال الوزير في حكومة تصريف الأعمال إن الوضعية الفنية والمالية التي تمر بها شركة الخطوط التونسية أصبحت صعبة للغاية وانعكست سلبا على وضعية الأسطول وجودة الخدمات المسداة وعلى سمعة الشركة.
وتعاني الشركة من ديون متراكمة منذ 2011 وزيادة كبيرة في عدد الموظفين وشبهات فساد كشف عنها تقرير دائرة المحاسبات.
كما تعثرت خطط إصلاح الشركة بسبب خلافات مع النقابات حول تسريح المئات من العمال.
وأضاف الوزير في بيان نشرته الوزارة، أن وضعية الشركة “تتطلب وقفة جدية وحازمة وإجراءات صارمة وعاجلة لمعالجة الأزمة”.
وبلغ حجم ديون الشركة في آذار/ مارس الماضي 978 مليون دينار (حوالي 361 مليون دولار أمريكي)، بحسب بيانات الشركة.
(د ب أ)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى