وضع ديون ترامب تحت المراقبة

وضع قرض بقيمة 100 مليون دولار حصل عليه برج دونالد ترامب في الجادة الخامسة بنيويورك، ضمن قائمة المراقبة، اليوم الاثنين، بسبب انخفاض متوسط ​​الإشغال في المبنى، وفقا لمصرف “ويلز فارجو”.

والديون، التي تتبع الرئيس الأمريكي السابق مباشرة، مضمونة بمساحة 244 ألف قدم مربع (22.7 ألف متر مربع) من المكاتب ومساحات البيع بالتجزئة في البرج ترامب، بحسب “وكالة بلومبيرغ”.

وخفض معدل الإشغال إلى 78.9% من 85.9% في نهاية عام 2020، وفقا للبنك المسؤول عن القرض، وبلغت إيرادات العقار 33.7 مليون دولار في عام 2020، في حين سجلت 7.5 مليون دولار في الربع الأول من عام 2021.منظمة ترامب ليست وحدها في مواجهة التحديات العقارية، حيث أثر الوباء على منطقة مانهاتن، مما أدى إلى ارتفاع معدلات الشغور وضغط على طلب الإيجارات.

وقال “ويلز فارجو” في المذكرة، إن شركة “مارك فيشر” التي استحوذت صالة عرضها على الطابق الحادي والعشرين من برج ترامب “رحلت قبل انتهاء عقد الإيجار”، مضيفا أن منظمة ترامب تحاول العثور على بديل.

وفي مارس رفعت شركة ترمب دعوى قضائية ضد شركة صناعة الأحذية، التي اعتادت الدخول في شراكة مع خط أزياء إيفانكا ترامب الذي توقف عن العمل الآن، مقابل أكثر من مليون دولار من الإيجار المتأخر غير المدفوع، ووفقا لسجلات المحكمة، فقد أسقطت الدعوى لاحقا.

وكانت المساحة التي تستأجرها “فيشر” تمثل 10.8% من إجمالي المساحة القابلة للتأجير في برج ترامب، وأكبر مستأجريه الحاليين هم منظمة ترانفسها، وشركة “جوتشي أميركا” و”آي سي سي إندستريز”.

والقرض، الذي يستحق العام لمقبل، هو مجرد جزء من أكثر من 590 مليون ولار من الديون التي حصلت عليها منظمة ترامب والتي تستحق في غضون السنوات الأربع المقبلة. أكثر من نصف هذه المبلغ مضمون شخصيا من قبل دونالد ترامب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى