وظيفته متابعة مسلسلة عائلة سمبسون مقابل راتب

السياسي -وكالات

يتباهى رجل بريطاني بأنه يشغل ما يعتقد بأنها أفضل وظيفة في العالم، حيث يتقاضى راتب مقابل متابعة حلقات السلسلة الأمريكية الشهيرة عائلة سمبسون.

ألكساندر تاونلي (26 عامًا) من نوتنغهام، يتقاضى 5000 جنيه إسترليني (6700 دولار) سنويًا لمشاهدة كل حلقة من مسلسل عائلة سمبسون، وحتى أنه يحصل على كعكات مجانية لتناولها أثناء مشاهدة الحلقات.

ويقول ألكساندر إنه كان مهووسًا بالمسلسل منذ وقت طويل، وعندما أخبره شقيقه بالوظيفة سارع للتقدم إليها، وقال “أنا من محبي عائلة سمبسون ومشاهدتها من أجل المال شيء لطالما حلمت به”.

وأضاف “كجزء من وظيفتي، يُطلب مني تحليل كل حلقة بشكل نقدي وأقوم بتناول الكعك النباتي المجاني الذي يرسلونه لي كل أسبوع – من لا يحب ذلك؟”.

ويتابع ألكساندر “لقد وجدت عائلة سمبسون رائعة للغاية، والسبب في صمودها أمام تقلبات الزمن هو أنها انعكاس للمجتمع وقائمة على الصور النمطية. على سبيل المثال، أب أمريكي سمين له زوجة وأطفال، وضابط شرطة مع أنف خنزير ومدير مدرسة مزعج”.

وعلى الرغم من أنه قد يبدو أن ألكساندر لديه أسهل وظيفة في العالم، إلا أنه يقول إن الأمر يتعلق بأكثر من مجرد الجلوس ومشاهدة التلفاز، وعندما لا يكون ملتصقًا بالصندوق، يعمل أيضًا مشرفًا في مقهى. ويقول ألكساندر “الأمر ليس بهذه البساطة، مجرد مشاهدة بضع حلقات والاسترخاء على الأريكة. يجب أن أجلس مع مفكرة وقلم وأكتب كل التفاصيل الصغيرة”.

وأضاف “لقد مرت أسابيع حيث شاهدت ما يصل إلى 30 حلقة في اليوم لعدة أيام متتالية، وهذا أمر مرهق عقليًا حقًا. لقد وصل الأمر الآن إلى النقطة التي أحتاج فيها لمشاهدة شيء آخر فقط لكسر الحلقة قليلاً، لكنني سأبدأ لا شعوريًا في تحليله أيضًا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى