رحيل #حسني_مبارك.. فبراير شاهد على الترقية والتنحي والمحاكمة والوفاة

السياسي –  أفاد التلفزيون الرسمي المصري بوفاة الرئيس الأسبق حسني مبارك عن عمر ناهز 91 عاما.

وبدأ مقربون من علاء مبارك نجل الرئيس الأسبق في نشر برقيات العزاء على مواقع التواصل الاجتماعي، في الوقت الذي لم تصدر فيه عائلته أي بيان رسمي بشأن الوفاة.

وكان علاء مبارك، النجل الأكبر للرئيس المصري الأسبق، قد أعلن منذ عدة أيام إن والده يتواجد حاليا داخل غرفة العناية المركزة بأحد المستشفيات، نتيجة إصابته بوعكة صحية.

 

اخر ظهور

وكان آخر ظهور للرئيس الراحل في منتصف أكتوبر2019، تحدث خلاله عن ذكريات حرب أكتوبر 73 في فيديو نادر احتفالا بالذكرى 46 لانتصار أكتوبر المجيد، وهو الفيديو الثاني له بعد تنحية من الرئاسة عام 2011.

وبدا مبارك بصحة جيدة رغم ظهور العجز على ملامحه؛ إلا أن حديثه كان متزنًا وسلسًا وفقًا لتعليقات الجمهور على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكشف مبارك خلال الفيديو العديد من الأسرار والكواليس لحرب 6 أكتوبر ونكسة 67، وعلق على ضربته الجوية، وأكد أن جيل أكتوبر قدم العديد من التضحيات حتى يمحو آثار الهزيمة ويستعيد الشعب ثقته في القوات المسلحة.

برفقة زوجته

وقبلها ظهر في أواخر شهر سبتمبر/ أيلول 2019 بصحبة زوجته سوزان في الصورة التي نشرها حفيده عمر جمال على صفحته بـ“إنستغرام“ وحظيت بتفاعل واسع بين الجمهور المؤيد له.

كما ظهر مبارك في محكمة جنايات القاهرة، في قضية اقتحام السجون، وأدلى بشهادته في إعادة محاكمة الرئيس السابق الراحل محمد مرسي، وقيادات وعناصر جماعة الإخوان.

ومبارك هو الرئيس الرابع لجمهورية مصر العربية وظل يحكم مصر مدة 30 عاما، حتى تنحي 11 فبراير 2011 في ثورة يناير تحت ضغوط شعبية وتسليمه السلطة للمجلس الأعلى للقوات المسلحة.

وفي آخر أيامه أجرى عملية جراحية استئصال ”ورم“ في المعدة وانتقل بعدها إلى غرفة العناية المركزة، قبل أن ينتقل إلى المنزل ويلفظ أنفاسه الأخيرة على إثر الوعكة الصحية التي تعرض لها.

فبراير شاهد على مراحل حياته

وفمع إعلان وفاته، في 25 فبراير 2020، يبقى الشهر شاهداً على تحولات عديدة في حياة الرئيس الأسبق.

ففي فبراير 1974، تم ترقية مبارك إلى رتبة فريق طيار.

وفي 11 فبراير 2011، عندما أعلن عمر سليمان تنحي الرئيس حسني مبارك بعد حكم دام 30 عاما لمصر وتكليف المجلس الأعلى للقوات المسلحة بإدارة شؤون البلاد وضج ميدان التحرير وسط القاهرة بمظاهر فرح المحتجين الذين اعتصموا فيه لنحو أسبوعين، وخرج مئات الألوف في مسيرات احتفالية.

وجاء قرار مبارك بالتنحي عن السلطة بعد 18 يوما من الاحتجاجات المليونية شهدتها القاهرة وعدد من المدن، تطالبه بالرحيل والتنحي عن الحكم، وكان مبارك قام يوم الخميس بتفويض سلطاته إلى نائبه عمر سليمان.

وفي فبراير 2014 شهد مبارك ونجليه محاكمة في قضية جديدة بتهمة الاستيلاء على أموال عامة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى