وفاة الملكة اليزابيث الثانية ونجلها تشارلز يخلفها ملكا لبريطانيا

اعلن قصر بكنغهام عن وفاة الملكة إليزابيث الثانية عن 96 سنة ، بعد ساعات من تعرضها لوعكة صحية شديدة، حيث من المفترض ان يتولى الامير تشارلز العرش خلفا لها.

وقال بكتغهام  إن “الملكة توفيت بسلام في قلعة بالمورال بعد ظهر اليوم، وسيبقى الملك والملكة في بالمورال الليلة ويعودان إلى لندن غدا”.

وسيقوم الملك الجديد بجولة في مستعمرات بريطانيا، ويلز واسكوتلندا وايرلندا بالاضافة الى بريطانيا، لياخذ منهم الولاء، كما سيدخل الى مجلس اللوردات لمباركة تسلمه العرش

وقبل وفاتها تجمع أبناء الملكة إليزابيث وحفيدها حولها  وظهر المذيع الرئيسي لقناة BBC البريطانية (هيو إدواردز) يرتدي الأسود بربطة عنق سوداء تمهيدا لاعلان الوفاة

منذ عام 1952، تربعت إليزابيث على عرش بريطانيا لتحكم أيضا أكثر من 12 دولة أخرى من بينها كندا وأستراليا ونيوزيلندا.

واحتفلت في وقت سابق من العام الجاري بمرور 70 عاما على اعتلائها العرش باحتفالات وطنية استمرت أربعة أيام.

وقالت في ذلك الوقت: “لقد ألهمتني اللطف والفرح والقرابة التي اتضحت بجلاء في الأيام الماضية، وآمل أن يستمر هذا الشعور المتجدد بالتآزر لسنوات كثيرة مقبلة”.

واعتلت إليزابيث العرش بعد وفاة والدها الملك جورج السادس في السادس من فبراير شباط 1952 وهي في الخامسة والعشرين من عمرها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى