وفاة عريس بعد زفافه والأطباء: مسحور

السياسي -وكالات

توفى عريس في مصر لم يمر على زواجه سوى أسبوعين، حيث لم تصدق عروسه وفاته وأصرت على أن تدفن معه.

وقال أقرب صديق للمتوفي إنه قبل حفل الزفاف بأيام فوجئ بالعريس الراحل يخبره أنّه يشعر بخنقة شديدة، وكأنّ هناك أحداً يطبق بيديه بشدة على رقبته، فكان يخبره أنّه متوتر بسبب استعداده للزفاف.

وأضاف أنّه في يوم الزفاف لم يتمكن العريس من الدخول بعروسه، وكأنّ شيئاً ما كان يعوقه، وكان يقول أنّه يشعر بأنّ هناك من يمسك به ويشد جسده ويخنقه.

وتابع : بدأ يفقد القدرة على تحريك يديه وقدميه، موضحاً أنّهم ذهبوا به إلى المستشفى وخضع لعدة فحوصات وأجرى العديد من التحاليل والأشعة ولكن كل الأطباء أجمعوا على أنّه سليم وليس هناك أي شئ خاطئ.

وأشار إلى أنّ الأطباء طلبوا منهم اللجوء لأحد الشيوخ بهدف الرقية الشرعية، لشدة استغرابهم من حالته خصوصاً أنّه غير مصاب بأي مرض، وبالفعل توجهوا إلى المنزل وأحضروا شيوخ قرأوا له القرآن، وقالوا أنّه مسحور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى