وول ستريت تتراجع مجددا بفعل مخاوف كورونا

السياسي – تراجعت المؤشرات الرئيسية لوول ستريت، اليوم الخميس، مسجلة انخفاضا للجلسة السادسة على التوالي، مع تأكيد المؤشر “ستاندرد آند بورز” 500 أسرع تصحيح له في التاريخ، في الوقت الذي تسبب فيه الانتشار السريع لفيروس كورونا في أنحاء العالم في تصاعد مخاوف المستثمرين بشأن النمو الاقتصادي.
وهبط المؤشر “داو جونز” الصناعي 1197.43 نقطة أو ما يعادل 4.44% إلى 25760.16 نقطة، بحسب وكالة رويترز.

وتراجع المؤشر “ستاندرد آند بورز” 500 بمقدار 137.99 نقطة أو 4.43% إلى 2978.4 نقطة.

وهبط المؤشر “ناسداك” المجمع 414.30 نقطة أو ما يعادل 4.61% إلى 8566.48 نقطة.

وأعلنت السلطات الصينية، اليوم الخميس، ارتفاع حصيلة الوفيات بفيروس كورونا المستجد داخل البلاد إلى 2744 والإصابات المؤكدة إلى 78 ألفا و497 حالة.

كانت السلطات الصينية قد أبلغت، في 31  ديسمبر/ كانون الأول الماضي، منظمة الصحة العالمية عن تفشي الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس (كورونا المستجد) في مدينة ووهان، الواقعة في الجزء الأوسط من البلاد، ومنذ ذلك الحين انتقل الفيروس للعديد من الدول.

وصنفت منظمة الصحة العالمية، في وقت سابق، “فيروس كورونا المستجد” الذي ظهر في الصين، على أنه “وباء”، وأعلنت “حالة طوارئ صحية ذات بعد دولي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى