وول ستريت تسجل ارتفاعا مع تراجع الدولار وصعود الذهب

السياسي – صعدت أسعار الذهب قرب أعلى مستوى لها في أسبوع، الثلاثاء، مع تعثر الدولار وتعزز التوقعات بأنه سيتم قريبا تمرير تحفيز مالي أمريكي ضخم لإنعاش أكبر اقتصاد في العالم.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.5% إلى 1839.02 دولار للأونصة، بحلول الساعة 05:36 بتوقيت جرينيتش، بعد أن وصل إلى 1843.04 دولارات في وقت سابق من الجلسة، وهو أعلى مستوياته منذ 3 فبراير/شباط الجاري، في حين ارتفعت العقود الآجلة الأمريكية للذهب 0.5% أيضا إلى 1842.60 دولار للأونصة.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وقال “مايكل لانجفورد” المدير لدى شركة الاستشارات “إير جايد” إن “المحرك الرئيسي للذهب هو الثقة حيال مشروع قانون الإغاثة (من فيروس كورونا) الذي قدمه الرئيس الأمريكي جو بايدن، وتوقع المزيد من الضعف في الدولار الأمريكي، الذي سيأتي نتيجة للمساعدة”.

وفي المقابل، انخفض الدولار إلى أدنى مستوى له في أكثر من أسبوع مقابل العملات المنافسة، مما يقلص تكلفة الذهب لحائزي العملات الأخرى.

من جهتها، سجلت بورصة “وول ستريت” الأمريكية مستويات قياسية مرتفعة جديدة عند الإغلاق، إذ عززت آمال التحفيز وتوزيع اللقاح تفاؤل المستثمرين بشأن وتيرة تعافي الاقتصاد من الركود الناتج عن كورونا.

وصعدت المؤشرات الثلاثة الرئيسية للأسهم الأمريكية، وسجل المؤشران “ستاندرد آند بورز 500″ و”داو جونز” سادس جلسة على التوالي من المكاسب، وهي أطول سلسلة ارتفاعات لهما منذ أغسطس/آب الماضي.

وأنهى المؤشر “داو جونز” الصناعي جلسة التداول مرتفعا 236.78 نقطة، أو 0.76%، إلى 31385.02 نقطة في حين صعد المؤشر “ستاندرد آند بورز 500” القياسي 28.75 نقطة، أو 0.74%، ليغلق عند 3915.58 نقطة.

وأغلق المؤشر “ناسداك” المجمع مرتفعا 131.35 نقطة، أو 0.95%، إلى 13987.64 نقطة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى