يجري عاريًا في الشارع ويعض امرأة حتى الموت

السياسي-وكالات

شهدت شوارع الهند واقعة غريبة، تزامنًا مع فرض إغلاق على البلاد خوفًا من تفشي فيروس كورونا.

ومزق رجل أُجبر على الحجر الصحي في منزله خوفًا من الإصابة بالفيروس، ملابسه ونزل إلى الشارع عاريًا قبل أن يعض امرأة مسنة نائمة حتى الموت.

والرجل ويدعى “مانيكاندان” كان قد عاد إلى الهند من سريلانكا عندما أمرته السلطات وعائلته بعدم مغادرة منزله في “تاميل نادو” جنوب شرقي الهند، لمدة 14 يومًا.

وبعد أسبوع من العزلة الذاتية، بدأ الرجل البالغ من العمر 35 عامًا في تمزيق ملابسه قبل أن يندفع إلى الشارع، حيث هاجم امرأة مسنة كانت نائمة خارج منزلها، وقام بخنقها من رقبتها وعضها بشدة.

واستيقظت المرأة على هذا التصرف المفاجئ، وصرخت في الرجل، ما دفع مهاجمها العاري إلى الفرار, وقام بعض المارة بتعقبه، وتم القبض عليها وتسليمه إلى الشرطة، وفقًا لتقارير محلية.

بينما نقلت المرأة إلى المستشفى الجمعة الماضي، لكن حالتها تدهورت بشكل مأساوي وتوفيت على إثر ذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق