يشترطان على زوار طفلهما الجديد القيام بالأعمال المنزلية وشراء الهدايا

السياسي -وكالات

تعرض زوجان بريطانيان لم يتم الكشف عن هويتهما، لانتقادات واسعة، بسبب قائمة شروط وضعاها للأشخاص الذين يرغبون بزيارة طفلهما حديث الولادة، والتي تشمل إحضار الهدايا والقيام بالأعمال المنزلية، وأشياء أخرى عديدة.

وتطلب قائمة الشروط من الضيوف القيام بالأعمال المنزلية في جميع أنحاء المنزل، وشراء الطعام للعائلة، وتقديم الهدايا التي تم تحديدها مسبقاً وعدم وضع مزيلات التعرق أو العطور أثناء الزيارة.

وقالت الأم، على موقع ريديت إن إحضار الهدايا أمر ضروري عند الزيارة، ولكن إذا لم يكن الضيوف قادرين على تحمل تكاليف الهدايا أو الطعام، فعليهم القيام بالمهام المنزلية عوضاً عن ذلك.

تحتوي قائمة الشروط أيضاً، الامتناع عن التدخين، والحصول على لقاح كورونا، وعدم حمل الطفل دون موافقته، والابتعاد عنه إذا كان الضيف يشعر بالمرض.

ويطالب الأبوان الضيوف بترتيب موعد مسبق يتم الاتفاق عليه قبل أسبوع، لزيارة الطفل التي لا يجب أن تستمر أكثر من ساعة، وعدم التقاط صور سيلفي معه، وعدم تقديم المشورة للأبوين حيال كيفية العناية به.

وينص أحد الشروط، على إحضار هدية للطفل من قائمة معدة مسبقة من الأبوين، في الزيارة الأولى، أما في الزيارات اللاحقة فيُطلب احضار البقالة والطعام.

قالت الأم البالغة من العمر 34 عامًا إن القائمة كانت تهدف إلى إبقاء الزيارات في الحد الأدنى ومعاملة الجميع على قدم المساواة.

وواجه الأبوان عاصفة من الانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث عبرت الكثير من التعليقات عن امتعاضها الشديد من الشروط التي وصفها الكثيرون بأنها تخالف قواعد اللباقة الاجتماعية، وفق ما أوردت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى