يعالون يشبه نتنياهو بأنه زعيم عصابة

ووصف عضو الكنيست الإسرائيلي موشي يعالون من حزب (يش عاتيد – تيلم ) تصريحات رئيس وزراء حكومة الإحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ضد محكمة العدل العليا بأنها تشبه تصرفات زعيم عصابة يريد جباية الخوة وملوحا بالعصيان المدني.

وجاء تصريحات يعالون وفق ما ذكرته الإذاعة الرسمية الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، على خلفية تهديد نتنياهو مساء أمس، بالتوجه إلى انتخابات رابعة، في حال تدخلت المحكمة العليا باتفاقية الائتلاف المبرمة بينه وبين غانتس.

وقال يعلون بشأن الالتماسات التي قدمت للمحكمة العليا، ضد اتفاقية الائتلاف بين الليكود، وكتلة كحول لافان، أزرق- أبيض: “إنه ما من أحد يستطيع أن يضمن بأن رئيس الوزراء نتنياهو الذي يصارع على حياته السياسية، أن يتخذ قرارات متزنة”.

وأضاف، فكما أن نتنياهو طلب من رئيس الحكومة السابق إيهود أولمرت أن يستقيل بسبب اتهامه بالفساد، فمن الصحيح أن يفعل ذات الشيء نتنياهو الآن، و كان أولمرت استقال في مرحلة الشبهات، وقبل حسم أمره وتقديم لوائح اتهام ضده.

وكان نتنياهو قد هدد في مؤتمر صحفي عقده أمس أنه انتخب بأغلبية الأصوات وبالتالي لا يحق للمحكمة أن تتدخل، قائلا: “إنه إذا تدخلت محكمة العدل العليا في الاتفاق الائتلافي أو في مسالة تكليفه بتشكيل الحكومة القادمة فيزيد ذلك احتمال إجراء جولة رابعة من الانتخابات”.

يذكر أنه وبعد يومين من المداولات في الاستئنافات بهذا الشأن قالت رئيسة المحكمة القاضية استر حيوت إنه سيتم إصدار قرار حكم موجز بعد غد الخميس علما بان هذا هو الموعد الذي قد يحيل فيه رئيس الدولة الإسرائيلي رؤوفين ريفلين مهمة تشكيل الحكومة الى نتنياهو.

ويشار إلى أن قضاة المحكمة العليا وجهوا في جلستهم الثانية للبحث في الالتماسات، التي عقدت أمس الإثنين، انتقادات لبعض بنود اتفاقية الائتلاف، مثل أن الائتلاف لم يبق للمعارضة سوى لجنة برلمانية واحدة، وهي لجنة رقابة الدولة، كما أن الاتفاقية تحرم المعارضة من التمثيل البرلماني في لجنة تعيين القضاة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى