10 آلاف جندي في الجيش الأمريكي مهددون بالفصل بسبب كورونا

أفادت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، اليوم الاثنين، أن حوالي 10 آلاف من جنود مشاة البحرية الأمريكية مهددون بالفصل من الخدمة، لعدم تلقيهم اللقاح المضاد لـ فيروس كورونا.

وأوضحت الصحيفة أنهم لن يتلقوا اللقاح بشكل كامل عند حلول الموعد النهائي للجرعة الثانية منه في 28 نوفمبر الحالي.

وأضافت الصحيفة الأمريكية أن 94% من مشاة البحرية قد تلقوا اللقاح أو بصدد تلقيه، وأن الأوان قد فات لإكمال التطعيم بحلول 28 نوفمبر.

وتابعت أن من لم يتلقوا اللقاح من المشاة البحرية سينضمون إلى حوالي 9600 من عناصر القوات الجوية الذين رفضوا تلقي اللقاح أو سعوا للحصول على إعفاء لأسباب طبية أو دينية، ما تسبب في معضلة للقادة المكلفين بالحفاظ على جهوزية القوات.

وقال ديفيد لابان، الضابط المتقاعد بالجيش الأمريكي: “يعرف مشاة البحرية أنهم قوة استكشافية، ويفخرون بالانضباط وكونهم أول من يقاتل”.

وأضاف أن “القيادة يجب أن تنزعج من تشوه روح سلاح مشاة البحرية المتمثلة في الاستعداد الدائم للمهمة التالية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى