10 أسرى فلسطينيين يضربون عن الطعام

السياسي – قال نادي الأسير الفلسطيني، الأربعاء، إن عدد المعتقلين المضربين عن الطعام، داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي، ارتفع إلى عشرة، بعد انضمام ثلاثة أسرى جدد للإضراب.

وأوضح في بيان صحفي نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا”، أن المعتقلين الجدد المضربين عن الطعام، هم “نادر صوافطة، وعمار تركمان، وعبد الرحمن صلاح”.

وذكر نادي الأسير أن سبعة أسرى آخرين يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام، أقدمهم الغضنفر أبو عطوان، الذي يواصل إضرابه لليوم الـ43 على التوالي، رفضا لاعتقاله الإداري (دون تهمة).

وبيّن أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية أصدرت خلال شهر أيار/ مايو الماضي 200 أمر اعتقال إداري.

ولفت نادي الأسير إلى أن عدد الأسرى المضربين يتجه نحو الارتفاع رفضًا لسياسة الاعتقال الإداريّ التي صعّد الاحتلال من تنفيذها مؤخرًا.

ومن بين المضربين أيضا جمال الطويل (59 عاما) من رام الله، لليوم الـ(14) على التوالي، رفضًا لاستمرار سلطات الاحتلال باعتقال ابنته الصحفية بشرى الطويل إداريا.

ويقدر عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي بنحو 5300، بينهم 520 معتقلا إداريا، وفق مؤسسات تعنى بشؤون الأسرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى