العراق.. هجوم صاروخي على قاعدة عين الأسد(فيديو)

سقطت 10 صواريخ، الأربعاء، على قاعدة عين الأسد الجوية التي تستضيف قوات أمريكية في محافظة الأنبار غربي العراق.

ووفق مصدرين أمنيين فإن عدة صواريخ سقطت على القاعدة دون الإبلاغ عن سقوط قتلى أو مصابين حتى الآن.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وقاعدة عين الأسد (القادسية سابقاً) تعد ثاني كبرى القواعد الجوية العسكرية بالبلاد بعد “بلد الجوية”؛ إذ تعد مقر قيادة الفرقة السابعة في الجيش العراقي.

وتقع القاعدة في محافظة الأنبار، وبدأ بناؤها عام 1980 واكتمل عام 1987 بواسطة ائتلاف مجموعة من الشركات اليوغوسلافية بكلفة ٢٨٠ مليون دولار.

وتتسع القاعدة لـ5 آلاف عسكري مع المباني اللازمة لإيوائهم مثل الملاجئ والمخازن المحصنة والثكنات وملاجئ محصنة للطائرات ومرافق خدمية أخرى.

وفي عام ٢٠٠٣ سيطرت قوات المارينز الأمريكية على القاعدة وتمركزت فيها حتى ٢٠١١، حيث تُعد ثاني أكبر قاعدة جوية ب‍‍العراق وكانت النسخة العسكرية من المنطقة الخضراء.

وفي نهاية عام ٢٠١٤ ضمت القاعدة ٣٠٠ جندي ومدرب ومستشار أمريكي وطائرات للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي.

وكانت هذه القاعدة العسكرية تعرضت،  في يناير 2020، لهجوم صاروخي إيراني  ردا على استهداف مقتل في الحرس الثوري، قاسم سليماني، بضربة أميركية أدت إلى مقتله قرب مطار بغداد في الثالث من الشهر ذاته.

وكانت قناة “سي بي إس نيوز” الأميركية نشرت، مطلع الشهر الجاري، لقطات فيديو جديدة توثق لحظة سقوط الصواريخ الإيرانية

والخميس الماضي، استهدفت ضربات جوية في شرق سوريا منشآت تابعة لجماعات مدعومة من إيران، ردا على هجمات صاروخية على أهداف أميركية بالعراق، حسبما ذكرت وزارة الدفاع (البنتاغون).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى