100 مليار دولار لمساعدة الدول المتضررة من كورونا

أعلن البيت الأبيض، اليوم الجمعة، أن الولايات المتحدة ودولا أخرى في مجموعة السبع (G7) تبحث تخصيص 100 مليار دولار من ذخيرة صندوق النقد الدولي لمساعدة الدول الأشد تضررا من أزمة جائحة كورونا.
ومن المقرر، خلال القمة التي تعقد على مدى ثلاثة أيام في كورنوال في جنوب غرب إنجلترا، أن يتم طرح موضوع جائحة كورونا خلال بحث زعماء السبع كيفية توجيه التعافي العالمي من هذه الجائحة، وفقا لما نقلته وكالة “رويترز”.

وقال مكتب الرئيس الأمريكي: “إن الولايات المتحدة وشركاءنا في مجموعة السبع سيبحثون بجدية بذل جهد عالمي يضاعف أثر المقترح الخاص بمخصصات حقوق السحب الخاصة للدول الأشد احتياجا”.
وأضاف البيان: “وسيسهم الجهد المقترح، الذي ربما يصل حجمه إلى 100 مليار دولار، بتوفير الاحتياجات الصحية، بما يشمل التطعيمات والمساعدة في إتاحة تعاف اقتصادي أقل تلويث للبيئة وقوي وسريع في الدول العرضة للخطر، وتعزيز عملية تعاف عالمية أكثر اتزانا وشمولا واستدامة”.

ودعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بقية دول مجموعة السبع، أمس الخميس، إلى التوصل لاتفاق بشأن إعادة تخصيص 100 مليار دولار من حقوق السحب الخاصة للدول الأفريقية.

من جانبه، قال رئيس وزراء بريطانيا، بوريس جونسون، لقادة دول مجموعة السبع خلال القمة: “إن قمة المجموعة الجارية حاليا فرصة للاستفادة من دروس جائحة فيروس كورونا وضمان ألا تتكرر الأخطاء التي وقعت خلالها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى