حماس مستعدة لتخفيض عدد الأسرى في صفقة التبادل

أفاد مسؤولون أمنيون إسرائيليون أجروا قبل أسبوع ونصف مباحثات غير مباشرة مع حماس بوساطة مصرية للتوصل إلى صفقة تبادل، وقالوا إن الاتصالات التي أجريت على الحدود، عبرت فيها حركة حماس عن استعدادها لتقديم تنازلات تتعلق بعدد السجناء الذين تطالب بالإفراج عنهم في إطار الصفقة.

ووفقا للتقرير، أجريت المحادثات يوم الثلاثاء قبل أسبوعين، خلال الوقت الذي أجري في معبر إيرز/بيت حانون الاحتفال باستلام المنسق الجديد الجنرال غسان عليان مهام منصبه. اجتمع ضباط استخبارات مصريون في المعبر مع مسؤولين أمنيين إسرائيليين، وبعدها انتقلوا إلى الجهة الأخرى إلى معبر “خمسة خمسة” الذي تسيطر عليه حماس لنقل الرسائل لهم، وذكر الموقع أنه على مدار ساعات تنقل الضباط المصريون بين إيرز و”خمسة خمسة” للحوار حول قضايا مرتبطة بعملية التسوية.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأوضح المسؤولون الإسرائيليون للموقع أن على حماس إبداء مرونة بالقضايا المرتبطة بالأسرى إن كانوا يريدون المنطقة أن تمضي قدما بمشاريع اقتصادية، وقالوا إن ممثلي حماس استمروا بالإصرار على الإفراج عن “المئات من الملطخة أيديهم بالدماء”، وأضاف المسؤولون أنه في نهاية المباحثات تم “التوصل إلى تقدم بطيء” وفقا لتفاصيل إضافية.

وذكر الموقع أن تفاصيل الاتصالات عرضت على رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ورئيس مجلس الأمن القومي مائير بن شابات. وأوضح المسؤولون أنه في الجانب الإسرائيلي لا يطورون توقعات كبيرة. مع ذلك، في حال أجريت الانتخابات التشريعية، من الممكن أن يحاول السنوار التوصل إلى تقدم بالصفقة حتى يحصل على محبة وتعاطف الناخبين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى