فرنسا ترفض خطاً كهربائياً مع بريطانيا

السياسي -وكالات

رفض جهاز تنظيم أسواق الكهرباء والغاز في فرنسا “سي آر إي” طلباً لإقامة خط الربط الكهربائي البيني “جريندلينك” بين بريطانيا وفرنسا، لتزايد الغموض منذ انسحاب لندن من الاتحاد الأوروبي والمعروف باتفاق “بريكست”.

ووفق وكالة بلومبرغ للأنباء اليوم الجمعة، يتم تطوير المشروع بطاقة 1.4 غيغاوات من جانب شركة خاصة، هي “غريندلينك انتركونيكتور” وكان من المفترض أن يدخل حيز التشغيل اعتباراً من عام 2025.

وينتظر خط الربط موافقة الجهات الرقابية والتنظيمية وهي جهاز “سي آر إي” الفرنسي وهيئة تنظيم الطاقة البريطانية “أوفجيم”.

وأظهرت دراسات أن بريكست يمكن أن يؤثر بشدة على فوائد مشاريع الربط الكهربائي.

وقالت إن الإجراءات في اتفاق بريكست لمحاولة ربط المملكة المتحدة بأسواق أخرى تشمل الكثير من عدم اليقين.

كانت بريطانيا رفضت الأسبوع الماضي مد كابل كهربائي بطاقة ألفي ميغاوات إلى فرنسا اقترحته شركة أكويند البريطانية للطاقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى