أردوغان: لن نتراجع عن إكمال الشريط الأمني مع سوريا

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده لن تتراجع إطلاقاً عن إكمال “الشريط الأمني” على طول حدودها مع سوريا.

وأضاف “سنكمل الشريط الأمني، البالغ عمقه 30 كيلومتراً والذي تقوم بإنشائه على طول حدودنا الجنوبية”، بحسب ما نقلت وكالة الأناضول التركية، أمس السبت.

كما أشار أردوغان إلى أن الهجمات التي تتعرض لها تركيا لن تتمكن من ثنيها عن تحقيق هذا الهدف.

أتى ذلك فيما استأنفت القوات الأميركية، أمس، دورياتها المشتركة مع قوات سوريا الديمقراطية، التي يقودها الأكراد شمال شرقي سوريا بعد أيام من وقفها عقب تهديدات تركية بشن توغل بري جديد.

وشوهدت دورية مكونة من أربع عربات أميركية مدرعة وواحدة للقوات الكردية المدعومة من الولايات المتحدة تغادر قاعدة أميركية بالقرب من بلدة الرميلان شمال شرقي محافظة الحسكة.

في حين كانت الدورية تسير باتجاه الشمال الشرقي نحو قاعدة أميركية أخرى بالقرب من الحدود مع العراق، بحسب وكالة “أسوشيتيد برس”.

وقال مسؤولون أميركيون إن الدوريات التي استؤنفت، السبت، لا تهدف لمواجهة مسلحي داعش لكنها ستقتصر على المناطق المحيطة بمخيم مترامي الأطراف يضم عشرات الآلاف من النساء والأطفال المرتبطين بداعش وكذلك السجون التي تحتجز فيها قوات سوريا الديمقراطية آلاف المتطرفين.

يذكر أن تركيا شنت وابلا من الغارات الجوية على أهداف يشتبه في أنها تابعة لجماعات متمردة شمالي سوريا والعراق في الأيام الأخيرة، ردا على تفجير 13 نوفمبر/ تشرين الثاني الدامي في اسطنبول والذي حملت أنقرة مسؤوليته للجماعات الكردية.

كما هدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشن توغل بري دون أن يحدد توقيته.

ونفت الجماعات الكردية مسؤوليتها عن تفجير اسطنبول الذي أسفر عن مقتل ستة وجرح العشرات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى