62% من نساء الجيش البريطاني يتعرضن للتحرش

السياسي – أصدر المشرّعون في المملكة المتحدة، اليوم الأحد، تقريرا حول معاملة النساء في القوات المسلحة، خلُص إلى أنه يجب على وزارة الدفاع تسريع عملها لوقف التنمّر على النساء بين قواها العاملة.
استطلع التقرير أكثر من 4000 من العاملين في الخدمة والمحاربين القدامى ووجد أن ما يقرب من 62% منهن اعترفن بتعرضهن للتنمر والتحرش والتمييز على أساس الجنس في القوى العاملة.

بالإضافة إلى ذلك، وجد التقرير أن النساء كن أكثر عرضة للتحرش الجنسي في العام الماضي بعشر مرات مقارنة بالرجال.

وذكر المشرّعون في تقريرهم أنه

يجب أن تستمر القوات ووزارة الدفاع في استئصال هذه السلوكيات ويجب أن تستجيب بشكل أفضل عند حدوثها.
بينما تدرك وزارة الدفاع المشكلات وتحاول حلها، فإن تقدمها بطيء “وغالبا ما تكون هناك فجوة بين مجموعة وثائق السياسة المعمول بها والممارسة الفعلية على الأرض”، حسبما ذكر التقرير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى