أعضاء من الحزب الديمقراطي يؤيدون ربط المساعدات لإسرائيل باحترام حقوق الفلسطينيين

السياسي – في استطلاع جديد للرأي، أيد 72% من الديمقراطيين بتقيد المساعدات الأميركية لإسرائيل باحترام حقوق الشعب الفلسطيني.

وأيد الديمقراطيون، ونحو 52% من الناخبين المحتملين الأميركيين، تقييد استخدام إسرائيل للمساعدات العسكرية الأميركية من أجل منع انتهاك إسرائيل لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية، بحسب الوكالة الفلسطينية الرسمية.

وكانت 70 مؤسسة أميركية و14 عضو كونغرس، أعلنوا في شهر نيسان الماضي تأييدهم لربط المساعدات الإسرائيلية باحترام حقوق فلسطين، ويحظر مشروع القانون استخدام الأموال الممنوحة لإسرائيل من أموال دافعي الضرائب الأمريكيين في كل من الاعتقال العسكري أو الإساءة أو سوء معاملة الأطفال الفلسطينيين أو الاعتقال العسكري الإسرائيلي، ودعم مصادرة وتدمير الممتلكات والمنازل الفلسطينية بما ينتهك القانون الدولي الإنساني، وأي دعم أو مساعدة لضم إسرائيل أحادي الجانب للأراضي الفلسطينية في انتهاك للقانون الإنساني الدولي.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى