رهف القنون: الذباب السعودي يطاردنا

اتهمت الشابة السعودية الهاربة من بلادها إلى كندا رهف محمد من وصفتهم بـ”الذباب السعودي” بدفع شركة “تويتر” لإغلاق حساب صديقها الذي ظهر مؤخرا في شريط فيديو معها.

وقالت محمد في تغريدة نشرتها الثلاثاء في “تويتر” وألحقتها بالرابط إلى صفحة صديقها في الموقع: “تم حجب حسابه بطلب من الذباب السعودي فقط لأنه أيدني كصديق في شريط فيديو!”.

وفي التغريدة ذاتها وجهت محمد نداء لمتابعيها، وكتبت: “من فضلكم انضموا إلي في طلب TwitterSupport إعادة تفعيل الحساب”.
وفي تغريدة ثانية نشرتها بعد ساعتين، أبلغت رهف متابعيها: “في حال قيامهم بحجب حسابي مثلما حدث لأصدقائي الذين أيدوني، أود القول إنني سأواصل دعم النساء السعوديات والحديث علنا ومشاركة قصتي مع العالم كله”.

الشابة السعودية التي أثارت فضيحة كان لها صدى دولي بعد هروبها من عائلاتها وبلادها في يناير 2019 وحصولها على حق اللجوء في كندا، التي تشهد علاقاتها مع المملكة توترا كبيرا منذ أغسطس 2018، نشرت في 1 يوليو شريط فيديو برفقة شاب سعودي يعيش أيضا في كندا وهي تتحدث له عن سبب فرارها من المملكة.

وفي الشريط قالت رهف، التي حملت سابقا كنية القنون لعائلتها وتخلت عنها بعد انتقالها إلى كندا، إنها هربت بسبب “تشدد أسرتها”، وأضافت أنها “لو بقيت أكثر لديهم لقتلوها”.

وتحدثت الفتاة الهاربة عن سهولة ممارسة الجنس في السعودية وقالت انها مارستها بشكل اسهل مما فعلته في كندا نظرا لاهتمام الناس باعمالهم كما تلفظت بالفاظ سوقيه الى جانب اعترافها بوجود افلام اباحية لها

مقالات ذات صلة