إحياء ذكرى مجزرة سربرنيتسا

السياسي – يصادف  اليوم الذكرى السنوية الرابعة والعشرين للإبادة الجماعية في “سربرنيتسا”، والتي ارتكبت أمام أعين أوروبا في البوسنة والهرسك.

يذكر أن القوات الصربية بقيادة راتكو ملاديتش، دخلت سربرنيتسا في 11 تموز/ يوليو 1995، بعد إعلانها منطقة آمنة من قبل الأمم المتحدة، وارتكبت خلال عدة أيام، مجزرة جماعية راح ضحيتها أكثر من 8 آلاف بوسني، تراوحت أعمارهم بين 7 أعوام و70 عاما، وذلك بعدما قامت القوات الهولندية العاملة هناك بتسليم عشرات الآلاف من البوسنيين إلى القوات الصربية.

مقالات ذات صلة