توقيف قائد عسكري بارز انتقد التحالف باليمن (شاهد)

السياسي – وكالات – قالت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية سبأ إن الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أمر الخميس بإيقاف اللواء محسن خصروف من عمله مديرا لدائرة التوجيه المعنوي وإحالته للتحقيق “نتيجة مخالفاته لضوابط المهنة وللوائح والقوانين العسكرية المنظمة”.

ويأتي هذا القرار بعد أن شن رئيس دائرة التوجيه المعنوي في الجيش اليمني اللواء محسن خصروف هجوما حادا على الهواء مباشرة ضد الإمارات والسعودية ودورهما في الحرب على جماعة الحوثي.

وفي مقابلة مع التلفزيون اليمني الرسمي، وجه اللواء خصروف انتقادات لقوات السعودية والإمارات، وقال إنه “تم منع الجيش الوطني من تحقيق أي تقدم أو انتصارات”.

وأضاف: “هناك من يقول إنه إن انتصر الجيش فالمستفيد من ذلك حزب الإصلاح وهذه كذبة كبرى، فحزب الإصلاح ليس بمفرده وليس هو من يقاتل”، وفق تعبيره.

ونفى القائد اليمني حصول الجيش على دعم من التحالف الذي تقوده السعودية، وتساءل: “ماذا قدم التحالف للجيش اليمني؟”، قبل أن يضيف: “التحالف لم يأتمنا على مدفع ولا على دبابة ولا قاعدة صاروخية ولا على طائرة، وجنودنا يقاتلون بالأسلحة الخفيفة، بينما إيران تقدم للحوثيين صواريخ فهل قدم التحالف صواريخ؟”.

وتابع: “الإيرانيون يقاتلون إلى جانب الحوثيين على الأرض جنبا إلى جنب، أما نحن فمرتهنون وليس لنا إمكانيات نقاتل بها”، وكشف عن أوامر أصدرها التحالف للجيش اليمني بالتوقف عن إكمال الانتصار في مناطق نهم والحديدة، وقال: “منعنا بالأمر من التحالف والولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوروبية”.

مقالات ذات صلة