الاحتلال يعيد اعتقال أسير مقدسي لحظة الإفراج عنه

السياسي – أعادت السلطات الإسرائيلية اعتقال الأسير المقدسي، وسيم الجلاد (41 عاما)، صباح اليوم الخميس، لحظة الإفراج عنه من معتقل “النقب الصحراوي”، بعد قضائه مدة محكوميته البالغة 15 عاما.

وأفادت وسائل إعلام فلسطينية بأن الأسير المقدسي نُقل إلى مركز تحقيق “المسكوبية”.

وقال نادي الأسير إن “سلطات الاحتلال تُنفذ هذه السياسة بحق أسرى القدس لحظة تحررهم، بهدف منع عائلاتهم وأصدقائهم من الاحتفاء بهم”.

وأشار نادي الأسير إلى أن السلطات الإسرائيلية نفذت خلال الأعوام الماضية حملات اعتقال على خلفية مشاركة المقدسيين في استقبال أسرى محررين.

وفي سياق متصل، لفت نادي الأسير إلى أن اليوم الخميس هو أيضا موعد الإفراج عن الأسير مشير حلبية (37 عاما) من بلدة أبو ديس، وذلك بعد قضائه 15 عاما في المعتقلات الإسرائيلية، مبينا أنه سيتم الإفراج عنه من معتقل “النقب الصحراوي”.

المصدر: وسائل إعلام فلسطينية

مقالات ذات صلة