لا تنسوا مُراقبة أظافركم بانتظام!

السياسي-وكالات

يمكن لجسم الإنسان أن يُطلق إشارات معيّنة قبل فترة طويلة من ملاحظة وجود مشكلة صحّية محددة. ولعلّ أبرز الأجزاء التي يمكن من خلالها رصد أيّ خلل، الأظافر التي قد تتعرّض لتغيّرات عدة تُخبّئ كل منها نقصاً غذائياً أو مرضاً معيّناً.
في الواقع، يتجاهل معظم الناس مراقبة أظافرهم، التي تخفي علامات يمكن أن تُخبرنا الكثير عن صحّتنا، أبرزها ما نشره أخيراً خبراء موقع «The Sun» البريطاني:

الجفاف والتكسّر
يُقدَّر أنّ شخصاً من بين كل 5 بالغين، يعاني من أظافر ضعيفة وجافة ورقيقة يمكن كسرها بسهولة. ويرجع الأمر عموماً إلى عادات شرب المياه. تتكوّن الأظافر من زهاء 18 في المئة من المياه، وعندما تنخفض هذه المستويات عن 16 في المئة، يمكن أن تصبح جافة وعرضة للتكسر. لذلك يجب احتساء لتر من المياه يومياً. كما تبيّن أنّ نقص الزنك يساهم في هشاشة الأظافر، لذا يُنصح بتناول لحم البقر، وبذور اليقطين، والعدس.

الخط الداكن
في حال ملاحظة ظهور خطوط داكنة جديدة أو متغيرة في الأظافر، فقد حان الوقت لرؤية الطبيب فوراً، حيث يمكن أن يكون ذلك علامة على الإصابة بأحد أخطر أنواع سرطان الجلد.

التقشر والتلين
إذا انحنت الأظافر بسهولة، فربما تكون ناعمة جداً. ونظراً لأنّ البروتينات الموجودة في مصفوفة الظفر هي التي تخلق صلابتها، فإنّ أفضل الحلول تناول البروتين بكميات أكبر. ومن المهمّ أيضاً الحصول على ما يكفي من الفيتامينين A وD.

التعرّج
يكمن السبب الشائع لتعرّج الأظافر في نقص الكبريت ضمن النظام الغذائي، حيث يوجد في الحليب والمكسرات والتوت. وبالنسبة للأمراض، يمكن لحالات مثل الصدفية والإكزيما أن تفسد نسيج الظفر، لذا يجب التحدث إلى الطبيب عند الشعور بالقلق.

البقع البيضاء
يعتقد الكثيرون أنّ البقع البيضاء هي علامة على نقص الكالسيوم، ولكنها ناتجة فعلياً من فقاعات الهواء الصغيرة المحاصرة بين خلايا الأظافر. هذه الحالة قد تكون وراثية، كما يمكن لعوامل أخرى تحفيز ظهورها على الأظافر، مثل سوء تغذية الأنسجة والصدمات الناتجة من طلاء الأظافر. لذا يُنصح باتباع نظام غذائي غنيّ بالجزر، والخضار، والبيض، والسمك.

ضعف محيط الأظافر
يمكن أن تُشير هذه الحالة إلى نقص ترطيب البشرة حول الأظافر، لذا يجب استخدام زيوت غنية بالفيتامين E.

الأظافر الصفراء
تميل الأظافر إلى التلون بالأصفر الناجم من التدخين أو تطبيق طلاء الأظافر دون وضع طبقة واقية. ويشير تحوّل الأظافر إلى اللون الأصفر إلى أنها توقفت عن النمو، ويمكن أن تكون علامة على حدوث شيء ما داخل الجسم، مثل أمراض الرئة والتهاب المفاصل.

الأظافر على شكل ملعقة
يمكن القول إنّ تقعر الأظافر في الوسط هو علامة على نقص الحديد، بسبب اتباع نظام غذائي فقير، أو وجود مشكلة صحّية في المعدة أو اضطرابات هضمية.

الأظافر المُنحنية
يمكن أن تكون هذه الحالة وراثية أو علامة على وجود مشكلة صحّية ما، بما في ذلك أمراض الرئة أو القلب أو الكبد أو المعدة.

الأظافر المتآكلة
وهي حالة تنجم من عادة سيئة يتبعها الإنسان، يمكن أن تصيبه بمرض الهربس، لأنّ أطراف الأظافر مليئة بالبكتيريا والفطريات.

 

مقالات ذات صلة