“الوفاق الليبية” تفرج عن البغدادي المحمودي لدواع صحية

السياسي – وكالات – أعلنت وزارة العدل في حكومة الوفاق الوطني في بيان السبت، الإفراج “لدواع صحية” عن البغدادي المحمودي آخر رئيس وزراء في عهد معمر القذافي، الذي كان قد صدر عليه حكم بالإعدام.

وقالت الوزارة في بيان، السبت، إن الإفراج جاء بناء على ما انتهت إليه اللجنة الطبية المختصة، بشأن ضرورة خضوع المعني لرعاية طبية خاصة في مراكز متقدمة خارج المؤسسات العقابية، بعد أن استنفدت وزارتا العدل والصحة سبل علاجه في الداخل.

وأكدت أن الإفراج لدواعٍ صحية، يهدف إلى تمكين المعني من متابعة علاجه خارج مؤسسات الإصلاح والتأهيل، استجابة لاعتبارات الرأفة والرحمة الإنسانية، التي تشكل جوهر مبادئ حقوق الإنسان، دون أن يعد ذلك بأي وجه من الوجوه، انتهاء المتابعة القضائية للمعني، أو فصلا في التهم المنسوبة إليه.

وكان المحمودي اعتقل في 2011 في جنوب تونس عندما كان يحاول التسلل إلى الجزائر المجاورة وتم ترحيله إلى ليبيا في حزيران/ يونيو 2012. وأصدرت محكمة ليبية في طرابلس في 2015 حكما بالإعدام على المحمودي وثمانية مسؤولين آخرين.

مقالات ذات صلة