ظريف: طهران مستعدة لخفض الالتزامات النووية

قال وزير خارجية إيران، اليوم الأربعاء، إن بلاده مستعدة لتقليص جديد لالتزاماتها بموجب الاتفاق النووي ما لم تحمها الدول الأوروبية من العقوبات الأمريكية.
كما ذكر ظريف أنه يجب إدخال عوائد النفط الايراني في آلية التعامل المالي مع أوروبا “اينستكس”، وذلك بحسب وكالة “فارس” الإيرانية.

قال وزير الخارجية الإيراني للتلفزيون الحكومي يوم الأربعاء إن إيران مستعدة لخفض التزاماتها تجاه اتفاقها النووي الدولي إلا إذا تحرك شركاؤها الأوروبيون لحمايتها من العقوبات الأمريكية من خلال ضمان قدرتها على بيع النفط والحصول على الدخل.

وقال محمد جواد ظريف “في ظل الظروف الحالية وإذا لم يتخذ أي إجراء (من قبل الأوروبيين) فسنتخذ الخطوة التالية (في خفض الالتزامات)” ، مضيفًا أن شركائها الأوروبيين يجب أن يضمنوا أن إيران يمكنها بيع نفطها وتحصيل الإيرادات.

قالت إيران إنها ستقلص التزامها بالاتفاق النووي على مراحل وربما تنسحب من الاتفاقية ما لم يجد الأوروبيونطرقًا لحماية اقتصادها من العقوبات الأمريكية.

مقالات ذات صلة