خلل جينات يدفعك للتخلص من رموشك

السياسي-وكالات

هناك حالات صحية نادرة تعرف بـ»الرموش المزدوجة»، وهى حالة نادرة تؤدى إلى وجود صفين من الرموش بجفن العين بدلاً من صف واحد، ما قد يؤدي إلى مشاكل فى الرؤية.

ووفقاً لموقع healthline، تحدث الولادة بالرموش المزدوجة مع متلازمة الوذمة اللمفية المرضية (LDS)، والتي تسببها طفرة وراثية نادرة بعيوب القلب الخلقية، ومن الممكن أيضاً أن تتطوّر الإصابة بعد الولادة وحدوث التهاب شديد فى الجفون.
وغالباً ما تظهر الرموش المزدوجه على الجفون السفلية، حيث تخرج الرموش الإضافية من غدد تسمى «الميبوميان» على حافة الجفن. وتنتج هذه الغدد عادةً زيتاً يغذي الدموع، ما يمنعها من الجفاف بسرعة كبيرة.

الأسباب
السبب الأكثر شيوعاً لمرض الرموش المزدوجه هو حدوث طفرة وراثية نادرة لجين FOXC2 على الكروموسوم 16. يساعد هذا الجين في نموّ الأوعية اللمفاوية والدمية أثناء النموّ الجنيني. ونشير إلى أنَّ العلماء ليسوا متأكدين كيف تسبّب هذه الطفرة الجينية رموشاً مزدوجة.
وهناك أسباب أخرى تؤدي إلى ظهور تلك الحاله نتيجة العامل الوراثي والخلل الجيني. ومن الأعراض، التهاب الجفن المزمن الناجم عن حالة جلدية أو بكتيرية، فضلاً عن تمزق مفرط، جفاف، حكة، تورم، وحرق.
بشكل عام، إذا لم يصاحب الرموش المزدوجه التهاب بالعين والجفن أو أعراض اخرى، فلا حاجة إلى علاج. ولكن إذا حدث ذلك، فسوف يركّز العلاج على التخلص منها وإزالة الرموش الإضافية.
في الحالات الخفيفة، يمكن أن تؤدي قطرات تشحيم العين إلى تخفيف تهيّج العين. إذ يعمل هذا التشحيم الإضافي من خلال حماية القرنية من الرموش الإضافية. ويوفر استخدام العدسات اللاصقة الليّنة أيضاً طبقة من الحماية للعين من هذه الرموش الزائدة.

 

مقالات ذات صلة