أتلتيكو مدريد ينجز مهمته الأولى في الليجا

السياسي-وكالات

أفلت أتلتيكو مدريد من فخ ضيفه خيتافي، بعدما تغلب عليه بشق الأنفس (1/0)، اليوم الأحد، لحساب الجولة الأولى من الدوري الإسباني.

وأحرز ألفارو موراتا هدف أتلتيكو الوحيد، في الدقيقة 23 من ضربة رأس رائعة، قبل أن يهدر فرصة تعزيز النتيجة لمصلحة أصحاب الأرض، عقب إضاعته ركلة جزاء في الدقيقة 56.

واتسمت المباراة بالعصبية على حساب المستوى الفني، الأمر الذي دفع حكم اللقاء إلى طرد لاعب من كلا الفريقين، حيث أشهر البطاقة الحمراء لكل من خورخي مولينا، لاعب خيتافي، ورينان لودي، لاعب أتلتيكو، في الدقيقتين 38 و42 على الترتيب.

وشهدت الدقيقة 13 الفرصة الأولى لأصحاب الأرض، عندما مرر موراتا كرة بينية إلى جواو فيلكس داخل منطقة الجزاء، لكن اللاعب البرتغالي الشاب لم يلحق بها، لتصل سهلة إلى ديفيد سوريا، حارس مرمى خيتافي.

وترجم أتلتيكو سيطرته على اللقاء، بعدما افتتح موراتا التسجيل في الدقيقة 23، حيث تابع تمريرة عرضية متقنة من الناحية اليمنى، عن طريق تريبير، ليسدد ضربة رأس على يسار حارس خيتافي.

واتسمت المباراة بالعصبية خلال الدقائق الأخيرة للشوط الأول، حيث شدد خيتافي من هجماته بغية إدراك هدف التعادل، لكن دون جدوى.

وبدأ الشوط الثاني باستحواذ متبادل على الكرة، قبل أن تشهد الدقيقة 55 حصول أتلتيكو على ركلة جزاء، لمصلحة نجمه البرتغالي الشاب جواو فيليكس، الذي انطلق بالكرة من الناحية اليمنى، مراوغا أكثر من مدافع بمهارة فائقة، قبل أن يتعرض للإعاقة داخل منطقة جزاء خيتافي، من جانب برونو جونزاليس مدافع الضيوف.

ونفذ موراتا ركلة الجزاء في الدقيقة 56، لكنه أهدرها، بعدما وضع الكرة على يمين حارس خيتافي، الذي أبعدها باقتدار إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

وانحصر اللعب في منتصف الملعب، دون أدنى خطورة على المرميين، وإن كان خيتافي الأكثر استحواذا، مستغلا تراجع لاعبي أتلتيكو للدفاع.

وحصل خيتافي على ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 81، نفذها فيصل فجر، لكن الكرة اصطدمت في الحائط البشري.

ووقفت العارضة حائلا دون تسجيل الفريق الضيف هدف التعادل، في الدقيقة 86، بعدما تصدت لقذيفة مدوية من خارج المنطقة، عن طريق أنخيل رودريجيز.

وأهدر فيتولو فرصة مؤكدة لأتلتيكو في الدقيقة 89، حينما انطلق موراتا بالكرة من منتصف الملعب، في حراسة لاعبي خيتافي، قبل أن يمرر كرة بينية لفيتولو، الذي سدد برعونة وهو على بعد خطوات قليلة للغاية من المرمى، ليتصدى لها سوريا.

وأطلق بعدها حكم المباراة صافرة النهاية، معلنا فوز أتلتيكو 1/0.

مقالات ذات صلة