100 مصاب في تفجيرات بشرق أفغانستان

قال مسؤولون أفغان، اليوم الثلاثاء، إن عدد المصابين في تفجيرات بمدينة جلال اباد ارتفع إلى 123 مصابا بعد يوم من انفجار 14 قنبلة في ساحات عامة وأسواق ومطاعم خارجية بالمدينة الشرقية.

ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجمات لكن تنظيم داعش وحركة طالبان ينشطان في المنطقة المتاخمة لباكستان.

وقال جولزاده سانجار وهو مسؤول بقطاع الصحة في جلال اباد إنه لم ترد تقارير عن سقوط قتلى في الانفجارات، التي حدثت فيما كانت البلاد تحتفل بالذكرى المئة لاستقلالها.

وأسفر تفجير انتحاري استهدف حفل زفاف في كابول عن مقتل 63 شخصا على الأقل يوم السبت. وأعلن تنظيم داعش المسؤولية عن هذا الهجوم.

مسلحون يضرمون النيران بمدرسة بنات في كابول

وقالت وزارة الداخلية الأفغانية إن مسلحين من طالبان أضرموا النيران، فجر الثلاثاء، في مدرسة للبنات في العاصمة كابول، فيما نفت الحركة ضلوعها بالأمر.

ونقلت قناة طلوع نيوز المحلية عن نصرت رحيمي، المتحدث باسم وزارة الداخلية، قوله إن حركة طالبان حرقت ثانوية “بويا زار” للبنات، في وقت متأخر من ليلة الإثنين الثلاثاء، في قرية نصيري بالعاصمة.

ونفت حركة طالبان، في بيان، ضلوعها في الحادث، بحسب المصدر نفسه.

وقال مسؤولون محليون إن مئات الفتيات كنّ يتلقين التعليم في المدرسة التي تم حرقها.

ولم يوضح المصدر أية تفاصيل عن وجود إصابات بشرية، فضلا عن حجم الأضرار المادية التي لحقت بالمدرسة.

مقالات ذات صلة