إسرائيل تستعد لضرب مواقع للحوثي في باب المندب

قالت صحيفة كويتية الخميس إن الاحتلال الإسرائيلي يخطط لضرب منشآت ومواقع حساسة لجماعة الحوثي وحزب الله اللبناني قرب مضيق باب المندب الواصل بين البحر الأحمر وخليج عدن.

ونقلت صحيفة “الجريدة” عن مصدر لم تكشف هويته قوله إن “جهاز الموساد والاستخبارات العسكرية بإسرائيل رصدا في الآونة الأخيرة تحركات كثيرة ومحاولات نقل أسلحة وقطع صواريخ ومنصات وقوارب مسيرة، إلى جانب طائرات مسيّرة وجميعها من إيران، بهدف القيام بعمليات ضد حركة الملاحة من البحر الأحمر وإليه، قبالة السواحل اليمنية المطلة على باب المندب”، وفق تعبيره.

وذكر المصدر أن الاحتلال الإسرائيلي “شارك المعلومات التي بحوزته أطرافاً عربية لها منافذ وموانئ على البحر الأحمر، ومصالحها قد تتضرر في حال وقوع تلك العمليات”.

وقالت الصحيفة إنها حصلت على معلومات “تؤكد انعقاد لقاءات بين قياديين حوثيين وقيادات بالحرس الثوري الإيراني ومندوبين عن حزب الله، في طهران، تناولت التخطيط للعمليات، بهدف تخفيف الضغط عن إيران في مضيق هرمز وبحر العرب من جهة، وضرب مصالح السعودية ومصر وإسرائيل من جهة أخرى”.

ولفتت إلى أن “إسرائيل أطلعت الولايات المتحدة على التطورات وزودتها بالمعلومات حول القطع البحرية المسيرة التي تحاول إيران نقلها إلى منطقة باب المندب”.

وبحسب المصدر فإن “بعض الطائرات المسيرة والصواريخ نُقل إلى العراق بهدف التمويه”، ملمحاً إلى أن قصف مواقع الحشد الشعبي في بغداد، مؤخرا “جاء لمنع نقل تلك المعدات والأسلحة إلى باب المندب عن طريق التهريب وفي شحنات الإغاثة والطعام”.

مقالات ذات صلة