فوائد اللبن الرائب للبشرة

السياسي-وكالات

يعتبر اللبن الرائب (الزبادي) وجبة لذيذة لأنّه يشكل وجبة صحية خفيفة مليئة بالمغذِّيات التي تُوفر للفرد فرصة الاستمتاع دون الحاجة إلى القلق من تناوله، إلّا أنَّ استخدامه لم يقتصر على كونه وجبة فقط؛ حيث إنَّ معظم الأشخاص لا يدركون أنَّه قد يستخدَم كقناع للوجه إذ إنّه يمنح البشرة النضارة بسبب العناصر الغذائيّة التي يحتويها والتي تُعتبَر من الموادّ المفيدة للبشرة ممَّا يجعله قناعاً فعّالاً للوجه.

وفيما يأتي أهمّ فوائد اللبن الرائب للبشرة:

1- ترطيب الجلد: فإذا كان الوجه مُرهقاً، ومُتعباً، فإنّه يُوصى بوضع الزبادي على الوجه، ثمّ تدليكه بحركات دائريّة؛ وذلك لأنَّ حمض اللاكتيك الذي يُوجد في اللبن يُساعد على ترطيب البشرة، فيُخفِّف من التعب، ومظاهره.

2- زيادة نضارة الجلد: حيث يمنع حمض اللاكتيك الموجود في الزبادي إنتاج إنزيم يُسمَّى (التيروزيناز)، ويُعَدُّ هذا الإنزيم مسؤولاً عن إنتاج الميلانين الذي يجعل البشرة أكثر قتامة، وبالتالي عندما يُقلِّل هذا الإنزيم من إنتاج الميلانين، فإنَّ لون البشرة يُصبح أكثر إشراقاً.

3- تقشير البشرة: حيث يُعتبَر الزبادي مُقشِّراً جيّداً للبشرة؛ لاحتوائه على حمض اللاكتيك الذي يُعَدُّ حمض ألفا هيدروكسيل الطبيعيّ، والذي يُزيل خلايا الجلد الميّتة كما أنّه يُحفِّز حمض اللبنيك الموجود في الخلايا ويُجدِّدها بشكل أسرع دون التسبُّب في تهيُّج البشرة.

4- الحصول على بشرة خالية من العيوب: إذ يُساعد الزبادي عند استخدامه كماسك للبشرة على منع ظهور البكتيريا التي تُسبِّب حبَّ الشباب، والبثور؛ حيث يُقلِّل الزنك الذي يُوجَد في اللبن من التهاب الجلد، كما يُقلِّل من كمّية الزيت التي تُنتجُها الغُدد الدُّهنية، بالإضافة إلى أنَّ البروبيوتيك الموجود فيه يُدمِّر البكتيريا، ويمنع ظهورها، ممَّا يجعل البشرة خاليةً من العُيوب.

5- مُعالجة الهالات السوداء تحت العين: إذ يُفتِّح الزنك الذي يُوجَد في اللبن الشوائبَ، والندبات، ويُفتِّح أيضاً لون البشرة، وبالتالي فإنَّ استخدام ماسك الزبادي للوجه بانتظام يُساعد على التخلُّص من الهالات السوداء.

6- تأخير ظهور التجاعيد والشيخوخة: وذلك باستخدام ماسك الزبادي للوجه بانتظام؛ حيث يحتوي هذا الماسك على مُضادّات الأكسدة القويّة التي تمنع إتلاف البشرة، وتُساعد على إصلاحها، كما يمنع حمض اللاكتيك الشيخوخة المُبكِّرة للبشرة.

7- منع البشرة من العدوى: حيث يمتلك حمض اللبنيك الذي يُوجد في اللبن خصائص مُضادّة للفطريّات، وهي تُكافح ظهور العدوى الفطريّة على البشرة، وذلك من خلال استخدام ماسك اللبن للبشرة 4-5 مرّات يوميّاً.

8- مُعالجة حروق الشمس: حيث يُعتبَر الزنك الموجود في اللبن الرائب علاجاً فعّالاً لحروق الشمس، كما أنَّه يُساهم في تهدئتها؛ إذ إنَّه يُخفِّف من الإحساس بالحرقة، والحكَّة التي تُسبِّبها حروق الشمس، ويُقلِّل من الاحمرار، والالتهابات، بالإضافة إلى أنّه يُوازن زُيوت البشرة الطبيعيّة.

مقالات ذات صلة