خطوة صينية مفاجئة تبدد تفاؤل التجارة وتهبط بالأسهم الأمريكية

السياسي-وكالات

تراجعت الأسهم الأمريكية، بعد أن ألغى وفد زراعي صيني زيارة مقررة إلى مونتانا الأسبوع المقبل، مما بدد التفاؤل بشأن محادثات التجارة الأمريكية الصينية.

ووفقا لرويترز، هبط المؤشر داو جونز الصناعي 160.19 نقطة بما يعادل 0.59% إلى 26934.6 نقطة.

وانخفض المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 15.08 نقطة أو 0.50% إلى 2991.71 نقطة.

وتراجع المؤشر ناسداك المجمع 65.21 نقطة أو 0.8% إلى 8117.67 نقطة.

وألغى مسؤولون زراعيون صينيون، كان من المقرر أن يزوروا ولايات زراعية أمريكية الأسبوع المقبل، رحلتهم إلى مونتانا ونبراسكا للعودة إلى الصين قبل الموعد المقرر.

يتزامن الإلغاء مع محادثات تجارة في واشنطن، في حين قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه يريد اتفاق تجارة كاملا مع بكين، وليس مجرد اتفاق على شراء الصين مزيدا من السلع الزراعية الأمريكية.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الجمعة، إن إدارته “تحرز تقدما كبيرا” مع الصين، مع استمرار محادثات تجارة على مستوى النواب لليوم الثاني، ورفع واشنطن الرسوم عن أكثر من 400 منتج صيني.

وأضاف أن موافقة الصين على مزيد من المشتريات الزراعية لن يكون كافيا. وتابع “نبحث عن اتفاق كامل.. لست أبحث عن اتفاق جزئي”.

وما زالت شقة الخلاف واسعة بين إدارة ترامب والحزب الشيوعي الصيني في القضايا الأساسية لنزاعهما التجاري.

وأبرز الخلافات هي إعلان الولايات المتحدة أن بعض الشركات الحكومية الصينية تهدد الأمن القومي، ورفض بكين تغيير نموذجها الاقتصادي بإلغاء الدعم المقدم للشركات التابعة للدولة.

وأصدر مكتب الممثل التجاري الأمريكي 3 إخطارات تستثني تشكيلة واسعة من المنتجات من الرسوم، استجابة لطلبات من الشركات الأمريكية التي تقول إن الرسوم ستفرز مصاعب اقتصادية.

يشمل الإعفاء 437 منتجا مثل لوحات الدوائر الإلكترونية المطبوعة ومعالجات الرسوميات الحوسبية وأطواق الكلاب والأرضيات الخشبية المنضدة ومصابيح عيد الميلاد المصغرة.

مقالات ذات صلة