وست هام يزيد أوجاع مانشستر يونايتد

السياسي-وكالات

زاد وست هام من أوجاع مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي، بعد التغلب عليه بهدفين دون رد، في المواجهة التي أقيمت بينهما على ملعب لندن الأولمبي، ضمن مباريات الجولة السادسة.

وافتتح وست هام التسجيل في الدقيقة 44 عبر أندريه يارمولينكو، وسجل آرون كريسويل الهدف الثاني في الدقيقة 84.

وبهذا الانتصار، ارتفع رصيد وست هام إلى النقطة 11 ليرتقي إلى المركز الرابع، بينما تجمد رصيد اليونايتد عند النقطة 8 في المركز الثامن.

وبعد مرور 6 جولات على بداية البريميرليج، لم يحقق مان يونايتد الفوز سوى مرتين فقط، بينما تعادل في مباراتين، وخسر مثلهما.

قدّم الفريقان مستوى متوسطًا في الدقائق العشر الأولى، دون وجود أي أفضلية لفريق على الآخر من حيث الاستحواذ على الكرة، كما لم يشكل أي فريق خطورة تذكر على المرميين.

وأتت المحاولة الأولى في المباراة بالدقيقة 15، وذلك من خلال تسديدة من خارج منطقة الجزاء عبر لاعب اليونايتد نيمانيا ماتيتش، ذهبت في أحضان حارس وست هام لوكاس فابيانسكي.

واحتاج وست هام إلى 20 دقيقة كاملة، للوصول إلى مرمى حارس مانشستر يونايتد، ديفيد دي خيا، وذلك عبر تسديدة من يارمولينكو من خارج منطقة الجزاء، إلا أنها ذهبت ضعيفة في يد الحارس الإسباني.

وفي الدقيقة 36، ومن مخالفة على الجانب الأيسر لوست هام، أرسل بابلو فورنالس كرة عرضية خادعة على حدود منطقة الجزاء، سددها مارك نوبل مباشرة، إلا أنها ذهبت ضعيفة في يد دي خيا.

ونجح وست هام بالدقيقة 44 في افتتاح التسجيل، بعد سلسلة من التمريرات في وسط الملعب، انتهت بتمريرة سحرية من فيلبي أندرسون ليارمولينكو داخل منطقة الجزاء، ليسدد الأخير صاروخية أرضية، سكنت شباك دي خيا، لينتهي الشوط الأول بتقدم وست هام بهدف نظيف.

ودخل مانشستر يونايتد شوط المباراة الثاني بقوة، ففي الدقيقة 48 انطلق أندرياس بيريرا من الجبهة اليمنى، وأرسل عرضية أرضية متقنة تجاه خوان ماتا الخالي من الرقابة داخل منطقة الـ6 ياردة، إلا أن الإسباني أهدرها بغرابة بتسديدة مرت إلى جانب القائم.

وتحسن مستوى اليونايتد كثيرًا بحثًا عن تسجيل هدف التعادل، وفي الدقيقة 57 تلقى سكوت مكتوميناي تمريرة من ماتا داخل منطقة الجزاء، سددها ضعيفة في يد حارس المرمى.

وازدادت أوجاع مانشستر يونايتد في الدقيقة 60، بتعرض راشفورد لإصابة عضلية، ليخرج من أرض الملعب ويحل مكانه جيسي لينجارد.

وكاد وست هام يعزز من تقدمه في الدقيقة 62، بعد تبادل للكرة في منطقة الجزاء بين يارمولينكو وأندرسون، وسدد الأخير كرة قوية تصدى لها ببراعة دي خيا.

وأهدر هاري ماجواير فرصة تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 68، من ركلة ركنية ارتقى لها برأسية ارتطمت بدفاع وست هام لتعود إليه مرة أخرى، إلا أنه سددها مباشرة تجاه جسد فابيانسكي.

وأجرى مانشستر يونايتد التبديل الثاني في الدقيقة 71، بخروج ماتيتش ونزول فريد.

وفي الدقيقة 77، سدد آرون كريسويل مخالفة من على حدود منطقة الجزاء، ذهبت أعلى عارضة دي خيا.

وأجرى اليونايتد التبديل الأخير في الدقيقة 81، بخروج ماتا ونزول أنخيل جوميز.

وأطلق كريسويل رصاصة الرحمة على مانشستر يونايتد في الدقيقة 84، بتسجيل الهدف الثاني من مخالفة من على حدود منطقة الجزاء، فشل دي خيا في التصدي لها.

وانطلق دانيل جيمس بالكرة من وسط الملعب تقريبًا في الدقيقة 87، ووصل إلى منطقة الجزاء، قبل أن يسدد كرة في الشباك الجانبية للمرمى، لتنتهي المباراة بفوز وست هام بهدفين دون رد.

مقالات ذات صلة