جنيفر أنيستون تكشف كيف تصدت للمخرج المتحرش

السياسي-وكالات

أعادت النجمة العالمية جنيفر أنيستون سيرة المخرج هارفي واينستن المتّهم بقضايا تحرّش جنسي ، إلى واجهة الأحداث مرة أخرى خلال حديثها لمجلة “فاريتي” في عددها المخصص عن “قوة النساء”.

وكشفت أنيستون أن هارفي حاول إجبارها على ارتداء أحد تصاميم زوجته جورجينا تشابمان التي كانت أطلقت حينها دار ماركيزا للأزياء، وذلك في العرض الأول من فيلم “Derailed”..

وأضافت أنيستون كاشفة كيف تحدث معها هارفي :”لقد خاطبني قائلا ..أريدك أن ترتدي أحد فساتين زوجتي في العرض الأول” .

أنيستون قالت أن رفضها جر عليها مضايقات واينستن، خاصة وأن الأخير من الأشخاص الذين لا يقبلون الرفض لما يقولونه.

وقالت أنيستون إنها ردت بشكل مباشر على مقترح هارفي ، خاصة وأن تصميمات زوجته لم تعجبها ، وتقول إنها ردت قائلة :” لا، لن أرتديه”، وهو ما انتهت إليه المحادثة.
وألمحت أنيستون إلى ما يشابه فخرها بالطريقة التي ردت بها على هارفي كنوع من التصدّي لسلوكه.

 

مقالات ذات صلة