المنسق الانساني “ماكغولدريك” يدعو لحماية الأطفال في غزة

دعا المنسق الإنساني “جيمي ماكغولدريك” إلى حماية الأطفال في قطاع غزة.

وقال “ماكغولدريك”، في بيان له  إنّه “مع اقترابنا من جمعة أخرى من المظاهرات بمحاذاة السياج الإسرائيلي المحيط بقطاع غزة، يساورني قلق بالغ إزاء الأثر الذي تُفرِزه أعمال العنف التي تشهدها هذه المظاهرات على الأطفال”.

وأضاف، “منذ يوم 30 آذار/مارس 2018، قُتِل 40 طفلًا فلسطينيًا وأُصيبَ 1,521 طفلًا آخر بجروح بالذخيرة الحية على يد القوات الإسرائيلية. وإنني أدعو مرة أخرى إسرائيل إلى الامتناع عن استخدام القوة المفرطة، بما تشمله من استخدام الذخيرة الحية، ردًّا على تلك المظاهرات، وأذكِّرها بمسؤوليتها عن ضمان سلامة الأطفال ورفاههم.

وأوضح، أنني “أشعر بالقلق لأن منظِّمي المظاهرات قد أطلقوا على الاحتجاجات المزمعة يوم غدٍ شعار “أطفالنا الشهداء”، مما قد يدفع الفتيان والفتيات إلى تعريض أنفسهم للخطر. فعندما استُخدم هذا الشعار في يوم 27 تموز/يوليو 2018، قتلت القوات الإسرائيلية فتييْن شاركا في المظاهرات التي جرت في ذلك اليوم. وإنني أدعو حماس إلى تحمُّل مسؤوليتها عن ضمان سلامة الأطفال في غزة، بطرق منها الحيلولة دون تعرُّضهم لخطر العنف، أو استخدامهم كأدوات للعمل السياسي.

وأكد،  بأقوى العبارات على أنه ينبغي ألا يشكّل الأطفال هدفًا لأعمال العنف مطلقًا، وأنه لا يجوز تعريضهم لخطر أعمال العنف أو تشجيعهم على المشاركة فيها.

مقالات ذات صلة