كيف تفرّقينَ بين طفلَيْك التوأم

السياسي-وكالات

إذا كنتِ أمّاً لطفلَيْن توأم، فإنّك قد تجدين صعوبة في التفريق بينهما لحين أن يكبرا خصوصاً إذا كانا من الجنس نفسه.

وفي هذا الصدد، كشفت الخبيرة جيسيكا بومفورد من “Mother & Baby”، وهي أمّ لـ 3 أطفال ومؤلفة كتاب “its twins Now what”، عن طرقٍ يمكنكِ اتّباعها للتفريق بينهما وهي:

– ابحثي عن وحمة في جسد أحدهما.
– إذا كان توأماك متشابهين بشكل كبير، اتخذي إجراء آخر، مثل إبقاء سوار المشفى أو طلاء إصبع أحدهما أو ابتياع ملابس مفصلة لهما خصيصاً كقبعة أو معطف.
– انتبهي إلى الاختلاف في جسدهما وشخصيتهما. في بداية الأمر قد يكون صعباً، إلا أنك ستلاحظين الاختلافات سواء بالطباع والردود بشكل كبير.
– ركزي على كل طفل بشكل منفصل حتى تتضح لك الاختلافات أكثر.
– ساعدي الأقارب ممن يجدون صعوبة في التمييز بينهما لتجنب الإحراج وقومي بتذكيرهم بكيفية التمييز وحثهم على العثور على اختلافات بينهما بأنفسهم.
– حاولي عدم مناداتهما بترتيب معين دائم لإسميهما، لتعزيز فرديتهما.
– اعملي على إلباس توأمكِ ملابس مختلفة، أو إن فضّلت إلباسهما الزيّ نفسه، اتركي علامة تمييز، مثل جراب بلون مختلف.
– وعند لقاء الغرباء، الفتي نظرهم إلى أمور مميزة فيهما، مثل “هل رأيت القبعة الحمراء الجديدة؟” أو “هل تصدقين كيف أصبح طول شعر… منذ آخر لقاء لكما؟”.
– من المهام الضرورية لوالدَيْ التوأم، تحديد اسم الطفل صاحب الصورة فور التقاطها.

مقالات ذات صلة