تأثير الراتب في الصحّة

السياسي-وكالات

وجدت دراسة حديثة من مستشفى بريغهام والنساء ومدرسة هارفارد الطبية أنّ الحصول على زيادة في الراتب قد تحمي من أمراض القلب والسكتات الدماغية، بينما يؤدي خفضها إلى ارتفاع الخطر.

وقال كبير الأطباء في مستشفى بريغهام والنساء الدكتور سكوت سولومون إنّ «هذه الدراسة تعزّز الحاجة إلى زيادة الوعي بين العاملين في المجال الصحّي، حول تأثير التغييرات في الدخل على الصحّة لتحسين فاعلية العلاج».

وشملت الدراسة نحو 9 آلاف مشارك من 4 مجالات عمل مختلفة في الولايات المتحدة، وتتبعهم الفريق على مدى 17 عاماً في المتوسط.

وتبيّن أنّ الذين ارتفعت رواتبهم، إنخفض لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة تزيد عن 14 في المئة. وهذا يرجع بشكل رئيس إلى انخفاض خطر الإصابة بقصور القلب.

ولكنّ المشاركين الذين انخفض دخلهم زادَ لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 17 في المئة، لأنّ انخفاض الدخل يؤدي إلى اتّباع نظام غذائي سيئ، مثل تناول المزيد من الأطعمة الرخيصة المصنّعة والمليئة بالدهون والسكر، وبالتالي هذا ما يزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية.

ويمكن لانخفاض الرواتب أن يؤدي أيضاً إلى التوتر والقلق، والذي يرتبط بدوره بالتدخين وتعاطي الكحول. كما أنه قد يسبّب الاكتئاب، الذي يزيد بدوره من خطر الإصابة بمرض الشريان التاجي.

 

مقالات ذات صلة