كثرة النوم «تسرق» الذاكرة

السياسي-وكالات

ربطت قائمة طويلة من الدراسات التي أجريت في السنوات الأخيرة، مرض الألزهايمر بنقص النوم، لكنّ دراسة حديثة وجدت أنّ كثرة النوم ترتبط أيضاً بخطر مرض سرقة الذاكرة.

ووجد الباحثون أنّ الذين ينامون لمدة 9 ساعات أو أكثر في الليلة، أظهروا انخفاضاً كبيراً في مهارات الذاكرة واللغة، وهي علامة مُبكرة للخرف.

كما كان أولئك الذين ينامون أقل من 6 ساعات معرضين للخطر أيضاً، ما جعل الباحثين يؤكدون أنّ عدد ساعات النوم المناسبة تتراوح ما بين 7 إلى 8 ساعات.

ونظر الفريق من مدرسة ميلر في ميامي، على مدار 7 سنوات، في بيانات 5247 مشاركاً، تتراوح أعمارهم بين 45 و75 عاماً، من مناطق عدة في شيكاغو وميامي وسان دييغو وبرونكس في مدينة نيويورك.

وخضع المشاركون لاختبار عصبي معرفي بداية الدراسة ونهايتها، وتمّ تقييم التركيز والذاكرة واللغة وتوقيت رد الفعل والإدراك لديهم، لأخذ لمحة عن صحة أدمغتهم. كما طلب منهم ملء استبيانات أسبوعية عن عادات نومهم.

وتوصل الباحثون إلى أنّ مهارات التعلم لدى المشاركين الذين ينامون 9 ساعات في المتوسط كل ليلة، انخفضت بنسبة 22 في المئة، وكذلك طلاقة الكلام لديهم بنسبة 20 في المئة، وذاكرتهم بنسبة 13 في المئة.

 

مقالات ذات صلة