النفط ينخفض مع تغلب مخاوف التجارة

السياسي-وكالات

تراجعت أسعار النفط، مع تعرضها لضغوط من تقدم ضئيل في مفاوضات التجارة بين واشنطن وبكين لكن بيانات متفائلة بشأن مخزونات الخام في الولايات المتحدة أعطت السوق بعض الدعم.
وانخفضت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت 33 سنتا لتبلغ عند التسوية 62.18 دولار للبرميل بعد أن هبطت في وقت سابق من الجلسة إلى 61.57 دولار.

ونزلت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 38 سنتا لتسجل عند التسوية 56.86 دولار للبرميل.

ويشعر المستثمرون بقلق إزاء تداعيات الحرب التجارية المستمرة منذ 16 شهرا بين أكبر اقتصادين في العالم والتي أبطأت النمو الاقتصادي حول العالم ودفعت محللين إلى خفض توقعاتهم للطلب على النفط وهو ما يزيد القلق من تخمة في المعروض قد تنشأ في 2020 .

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب يوم السبت إن محادثات التجارة مع الصين تسير بشكل “جيد جدا”، لكن الولايات المتحدة لن تبرم اتفاقا مع بكين إلا إذا كان مناسبا لأميركا.

ومما يبرز تأثير الحرب التجارية، أظهرت بيانات في مطلع الأسبوع أن أسعار المنتجين في الصين سجلت أكبر هبوط في أكثر من ثلاثة أعوام في أكتوبر.

وأظهرت بيانات أمس الاثنين أن مبيعات السيارات في الصين هبطت للأسبوع السادس عشر على التوالي في كتوبر تشرين الأول.

وقلصت أسعار النفط خسائرها اليوم بعد بيانات أظهرت أن المخزونات في كاشينج، نقطة التسليم لخام القياس الأمريكي، هبطت حوالي 1.2 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني بعد زيادات على مدار خمسة أسابيع متتالية، وفقا لبيانات حكومية.

ومن ناحية اخرى قال محللون إن المستثمرين قلقون من فائض في إمدادات الخام.

مقالات ذات صلة