إعداد جديد للخصوصية من “واتساب”

السياسي-وكالات

أضاف تطبيق «واتساب» المملوك لموقع «فيسبوك» إعداداً جديداً للخصوصية، والذي سيتيح للمستخدمين تحديد ما إذا كانوا يريدون الإنضمام إلى مجموعة على نظام المراسلة أم لا، وفقاً لما أعلنته «واتساب» الأسبوع الماضي. وكتبت الشركة في منشور بمدونتها: «تسمح مجموعات واتساب الإتصال بالعائلة والأصدقاء وزملاء العمل وزملاء الدراسة وغير ذلك.

ونظراً لأنّ الناس يلجأون إلى مجموعات لإجراء محادثات مهمة، فقد سعى المستخدمون إلى مزيد من التحكّم فيها محاولين جعلها أداة مزعجة في بعض الحالات». وتابعت: «لذلك قرّرنا أن نقدّم نظام خصوصية جديداً يساعد في تحديد من يمكنه إضافة المستخدم إلى مجموعات».

ولإستخدام هذه الميزة، يحتاج المستخدمون إلى الانتقال إلى الإعدادات في التطبيق ، ثم الدخول إلى الحساب والخصوصية والمجموعات، وتحديد بين أحد الخيارات الثلاثة: «الكل» أو «جهات الإتصال الخاصة بي» أو «جهات الإتصال الخاصة بي باستثناء». وهذا يعني أنّ الخيار هو الذي يحدّد من يمكنهم إضافة المستخدم إلى المجموعات.

 

مقالات ذات صلة