نصائح للتعامل مع مرض البهاق

السياسي-وكالات

البهاق أحد الأمراض الجلدية الغير معدية والناتجة عن نقص هرمون ​الميلانين​ الذي تفرزه الغده النخامية ، والذي يعطي البشرة لونها ويكسب الشعر اللون كذلك ، ويتميز ببقع بيضاء غير منتظمه الشكل تنتشر في الأطراف وباقي انحاء الجسم في بعض الحالات ، إلا أن الجلد يكون طبيعياً في باقي خصائصه الأخرى .
لا يوجد علاج فعال لعلاج البهاق نهائياً ، ولكن يوجد بعض العلاجات التي تساعد على التخفيف من أعراض المرض وتشمل التعرض للاشعه فوق البنفسجيه .
الجراحة: حيث تقوم بعض المستشفيات المختصة بأمراض الجلد بزراعة جلد سليم في الأماكن المصابة بالبهاق .

– كريمات أو حقن موضعية لعقاقير يصرفها الطبيب، وتستعمل بإنتظام ويتعرض بعدها لأشعة الشمس أو للأشعة فوق البنفسجية
يمكن في الحالات التي ينتشر فيها البهاق إزالة اللون الطبيعي المتبقي ليصير الجلد كله بلون واحد، ويتم ذلك بإستخدام مركبات معينة تحت إشراف الطبيب.
– زراعة الخلايا الصبغية أو تطعيم الأماكن المصابة بجلد سليم.
أو يمكن علاج البهاق جراحيآ بإزالة البقعة البيضاء بواسطة السنفرة وزراعة مكانها طبقة بها خلايا ملونة من الجلد.
– لا بد من تغطية المناطق المصابة بالبهاق بكريمات واقية عند التعرض لأشعة الشمس تجنباً لحدوث الحروق الشمسية.
– تناول أقراص الميلادينين ثم التعرض لأشعة الشمس العلاج بالاسترجاع اللوني يتم استرجاع اللون بطريقتين : اما بالدواء واما بالجراحة.
طرق أخرى :الوشم لبعض الحالات المحدودة التي لا تستجيب للعلاجات الأخرى بشكل جيد.

-زراعة التطعيمات الشعرية وذلك لاحتواء البصيلات الشعرية على خلايا ملونة أكثر ولكن يحد من استخدام هذه الطريقة بالذات ظهور الشعر في المناطق غير المشعرة.
– زراعة الخلايا الصبغية الذاتية ثانية.

 

مقالات ذات صلة