السويد تعتقل مسؤولا إيرانيا سابقا لتورطه بعمليات قتل جماعي

السياسي – وكالات – اعتقلت السلطات السويدية، مسؤولا إيرانيا سابقا للاشتباه في تورطه بعمليات قتل جماعي وإعدام سجناء إيرانيين في أعقاب الحرب الإيرانية العراقية في ثمانينيات القرن الماضي.

وجاء اعتقال المواطن الإيراني، الذي لم يتم الإعلان عن اسمه، بعد وصوله إلى مطار في العاصمة ستوكهولم لزيارة أقاربه، وأمرت محكمة سويدية باحتجازه، لتورطه في جرائم قتل جماعي وإعدام آلاف السجناء السياسيين في إيران عام 1988.

وقال الادعاء السويدي إن “المشتبه به ويبلغ من العمر 58 عاما تورط في قتل جماعي لآلاف السجناء وإعدامهم بتعليمات مباشرة من المرشد الأعلى للثورة في إيران آنذاك آية الله الخميني”، بينما قال محاميه إن المواطن الإيراني ينفي ارتكاب أي جرائم، وأضاف قائلا إنه “بريء، لقد اعتقلوا الشخص الخطأ”.

بدورها، ذكرت وكالة الأنباء السويدية “تي تي” أن المسؤول الإيراني كان يشغل منصبا كبيرا في سجن مدينة كرج الذي شهد عمليات إعدام للسجناء.

مقالات ذات صلة