لبنان..قيود على سحب وتحويل الأموال

السياسي – قالت جمعية مصارف لبنان إنها وافقت على مجموعة من الإجراءات المؤقتة للبنوك التجارية، تتضمن تحديد سقف أسبوعي للسحب من الحسابات الدولارية بألف دولار أميركي.

وأضافت جمعية المصارف في بيان صدر مساء الأحد، أن التوجيهات تشمل أيضا السماح فقط بأن تكون التحويلات بالعملة الصعبة للخارج لتغطية النفقات الشخصية العاجلة.

وتابعت الجمعية أن هذه الخطوات تستهدف توحيد المعايير وتنظيم العمل في البنوك وسط “الظروف الاستثنائية” التي تمر بها البلاد.

وفيما يلي أهم القرارات:

– لا قيود على الأموال الجديدة المحولة من الخارج.

– التحويلات إلى الخارج تكون فقط لتغطية النفقات الشخصية الملحة.

– لا قيود على تداول الشيكات والتحاويل واستعمال بطاقات الائتمان داخل لبنان.

– تحديد المبالغ النقدية الممكن سحبها بمعدل ألف دولار أميركي كحد اقصى أسبوعيا لأصحاب الحسابات الجارية بالدولار.

– الشيكات المحررة بالعملة الأجنبية تدفع في الحساب.

– يمكن استعمال التسهيلات التجارية داخليا ضمن الرصيد الذي وصلت إليه بتاريخ 17 عام 2019.

– دعوة الزبائن إلى تفضيل استعمال بطاقات الائتمان، وخصوصا بالليرة اللبنانية، لتأمين حاجاتهم.

وسيسلم رئيس جمعية المصارف مع وفد من مجلس الإارة لائحة التوجيهات العامة الموقتة إلى رئيس وأعضاء اتحاد نقابات موظفي المصارف في اجتماع يعقد يوم الثلاثاء بين الطرفين، تمهيدا لإعادة استئناف العمل بشكل الطبيعي في القطاع المصرفي.

مقالات ذات صلة