الكشف عن حالة البغدادي ومكانه

قال الجنرال كينث ماكينزي، المرشح لتولي القيادة المركزية الأمريكية، إن زعيم تنظيم داعش، أبو بكر البغدادي، لا يمثل تهديداً لأنه “رجل مرعوب للغاية”، مضيفاً: “البغدادي يجري هرباً في الصحراء على الحدود بين العراق وسوريا للنجاة بحياته”.

وقال ماكينزي خلال جلسة في مجلس خدمات القوات المسلحة بمجلس الشيوخ “إنه رجل مرعوب جداً يهرب بحياته في مكان ما قرب وادي نهرالفرات على حدود سوريا والعراق”.

وأضاف: “من الصعب التخطيط لهجوم ضده طالما يعيش قلقاً حول ما إذا كان سيموت في الساعة القادمة أو بعدها أو قبلها”.

ويعد البغدادي من أكثر الإرهابيين المطلوبين من قبل واشنطن، وبخاصة منذ إعلان نفسه خليفة في سوريا والعراق في يونيو (حزيران) 2014.

وسيتولى ماكينزي، الذي كان يشغل قبل شهور منصب مدير هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، قريباً قيادة القوات الأمريكية المنتشرة في الشرق الأوسط.

واضطر ماكينزي خلال جلسة تأكيده للمنصب الإجابة على العديد من الأسئلة للنواب حول الوضع في المنطقة.

مقالات ذات صلة