حساب “فتاة تايلاند” السعودية يختفي من “تويتر”!

أغلقت الشابة السعودية، رهف محمد القنون، التي فرت من أهلها إلى تايلاند، حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

وبعد تغريدة لها قالت فيها إن لديها أخبارا سيئة وأخرى جيدة، اختفى اليوم الجمعة حساب رهف “@ rahaf84427714” من “تويتر”.

وقالت إحدى مستخدمات الموقع، التي قدمت نفسها على أنها صديقة رهف إن: “رهف تلقت تهديدات بالقتل، ولهذا السبب أغلقت حسابها على تويتر”.

ووصلت المراهقة البالغة من العمر 18 عاما إلى تايلاند يوم السبت الماضي، لكن تم منعها من الدخول في البداية وأخذ جواز سفرها.

وأثناء وجودها في منطقة العبور(ترانسيت) بمطار سوفارنابومي في بانكوك، دشنت رهف حسابها على تويتر، وسرعان ما بدأت في التغريد معلنة أنها هربت عندما وصلت من السعودية إلى الكويت، وأن حياتها ستكون في خطر إذا أُجبرت على العودة إلى المملكة العربية السعودية.

وفي غضون ساعات، ظهرت حملة أطلق عليها اسم #SaveRahaf على “تويتر” بواسطة شبكة من النشطاء.

على إثر ذلك، سمحت السلطات التايلاندية للمراهقة الفارة بدخول البلاد يوم الاثنين الماضي، ووضعت تحت رعاية مفوضية الأمم المتحدة للاجئين إلى حين إيجاد دولة تقبل لجوءها إليها.

المصدر: رويترز

مقالات ذات صلة