مسافر وشريكته سرقا الحقائب في المطار

ألقت جمارك دبي القبض على المتهم بسرقة حقائب المسافرين، الذي استغل الخروج من مبنى مطار دبي الدولي سالماً خلال فترة أعياد الميلاد، حيث ازدحام الزوار القادمين لقضاء عطلتهم والاستمتاع بأجواء بدبي، وذلك بعدما أحبطت محاولته البائسة في الفرار بالحقائب المسروقة عبر عملية نوعية أُطلق عليها “سارق الوهم”.

ووفقاً لبيان صحافي، تمكنت جمارك دبي بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين من ضبط مسافر من الجنسية العربية وشريكته سرقا عدة حقائب من الأحزمة المخصصة لحقائب المسافرين في مطار دبي الدولي، في 30 كانون الأول 2018.

وكشف مدير إدارة عمليات المسافرين في جمارك دبي إبراهيم الكمالي أن “فور تلقي إدارة عمليات المسافرين معلومات من الشركاء الاستراتيجيين عن تكرار البلاغات التي تفيد بفقدان المسافرين لحقائبهم في صالة القادمين بمطار دبي الدولي، ويشتبه بأن هناك مسافر يقوم بسرقة الحقائب، تم تشكيل فريق من ضباط جمارك دبي، “فريق الاستهداف” ومن خلال حصر جميع الرحلات القادمة عبر المطار خلال الأيام والوقت المحدد وصل عدد المسافرين إلى نحو 20000 مسافر، ومن خلال المعطيات الواردة وتحليلها في وقت قياسي تم استهداف 10 مسافرين مشتبه بهم فقط”.

وأضاف أنّه “بتحليل البيانات من قبل الفريق حامت الشكوك حول مسافر من جنسية عربية، وبمقارنة حقائبه عند الدخول بالحقائب عند الخروج، تبين للفريق بأنه هو الشخص المطلوب حسب معايير الاشتباه والاستهداف التي تم وضعها، وعليه تم الانتقال للمرحلة الثانية من عملية البحث بتحليل حركات دخول وخروج المشتبه به من وإلى الإمارات، لتفرز عملية التحليل عن وجود مسافرة من نفس الجنسية تتعاون معه في سرقة الحقائب”.

مقالات ذات صلة