كاتبة سعودية: إسرائيل واقع وعدم اعترافنا بها مجرد شعارات

اعتبرت الكاتبة السياسية السعودية، سهام حسين القحطاني، أن وجود إسرائيل بات أمرا واقعا ورفض التطبيع معها ليس إلا “شعارات وجدانية”.

وقالت القحطاني، الكاتبة في المجلة الثقافية بجريدة “الجزيرة” السعودية، في تغريدة نشرت على حساب منسوب لها في “تويتر”: “فضيحة التطبيع مع إسرائيل، عار التطبيع مع إسرائيل، جريمة التطبيع مع إسرائيل!! لقد انتهى زمن هذه الشعارات الوجدانية”.

وأضافت القحطاني، مؤلفة كتاب “العرب وإسرائيل. صفقة سلام”: “إسرائيل واقع، وعدم اعترافنا بهذا الواقع وجديته وتأثيره علينا لن يغيره، هناك دوما بدايات جديدة للتاريخ”.

وسبق للقحطاني أن طرحت في كتابها سالف الذكر الصادر عام 2018 ذات الأفكار التي تدعو للتطبيع مع إسرائيل في ضوء التغيرات الدولية.

وتعيد تصريحات القحطاني للأذهان الجدل الذي دار العام الماضي، بعد مقال الكاتب، دحام العنزي، الذي نشرته صحيفة “الخليج” السعودية، تحت عنوان “نعم لسفارة إسرائيلية في الرياض وعلاقات طبيعية ضمن المبادرة السعودية”.

وعلى الرغم من غياب أي علاقات علنية بين السعودية وإسرائيل بسبب القضية الفلسطينية، أشار المتابعون إلى تقارب ملموس بين الدولتين في العامين الماضيين خاصة بسبب مواجهتهما مع إيران.

ودعا رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، مرارا في وقت سابق إلى إقامة تحالف دولي في الشرق الأوسط ضد إيران يضم “بلدانا معتدلة” في المنطقة، في إشارة واضحة إلى السعودية، مشيدا بحالة العلاقات الإسرائيلية العربية في الفترة الحالية.

من جانبه، أكد ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، أن المملكة وإسرائيل تواجهان عدوا مشتركا يتمثل بإيران، التي تتهمها المملكة بدعم قوات الحوثيين في اليمن لتنفيذ هجمات صاروخية على الأراضي السعودية، كما قال إن الإسرائيليين لديهم الحق في العيش على أرض خاصة بهم.

المصدر: وسائل إعلام سعودية

مقالات ذات صلة